إسم الكتاب : مسند أحمد ( عدد الصفحات : 447)


مسند
الإمام أحمد بن حنبل
وبهامشه
منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال
المجلد الرابع
دار صادر
بيروت


مسند الإمام أحمد بن حنبل وبهامشه منتخب كنز العمال في سنن الأقوال والأفعال المجلد الرابع دار صادر بيروت

1



بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة سيدنا محمد سيد المرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين
( أول مسند المدنيين رضي الله عنهم أجمعين )
( بقية حديث سهل بن أبي جهمة رضى الله تعالى عنه )
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن صفوان بن سليم عن نافع بن جبير عن سهل بن أبي حثمة
يبلغ به النبي صلى الله عليه وسلم قال وقال سفيان مرة ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا صلى أحدكم
إلى سترة فليدن منها مالا يقطع الشيطان عليه صلاته قال انا سفيان عن يحيى بن سعيد سمع بشير بن يسار
مولى بنى حارثة يخبر عن سهل بن أبي حثمة ووجد عبد الله بن سهل من
الأنصار قتيلا في قليب من قلب خيبر فجاء عماه وأخوه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أخوه عبد الرحمن بن
سهل وعماه حويصة ومحيصة فذهب عبد الرحمن يتكلم عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال الكبر الكبر
فتكلم أحد عميه اما حويصة واما محيصة قال سفيان نسيت أيهما الكبير منهما فقال رسول الله انا وجدنا
عبد الله قتيلا في قليب من قلب خيبر ثم ذكر يهود وشرهم وعداوتهم قال ليقسم منكم خمسون ان يهود قتلته
قالوا كيف نقسم على ما لم نر قال فتبرئكم يهود بخمسين يحلفون انهم لم يقتلوه قالوا كيف نرضى بايمانهم
وهم مشركون قال فواده رسول الله صلى الله عليه وسلم من عنده فركضتني بكرة منه قيل لسفيان في الحديث
وتستحقون دم صاحبكم قال هوذا حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قال ثنا سفيان عن يحيى عن سعيد عن بشير
ابن يسار عن سهل بن أبي حثمة قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن بيع التمر بالتمر ورخص في
العرايا أن تشترى بخرصها يأكلها أهلها رطبا قال سفيان قال لي يحيى بن سعيد وما علم أهل مكة بالعرايا
قلت أخبرهم عطاء سمعه من جابر حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا خبيب بن عبد الرحمن بن مسعود بن نيار
عن سهل بن أبي حثمة قال أتانا ونحن في مسجدنا قال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أخرصتم فخذوا


بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والصلاة سيدنا محمد سيد المرسلين وعلى آله وصحبه أجمعين ( أول مسند المدنيين رضي الله عنهم أجمعين ) ( بقية حديث سهل بن أبي جهمة رضى الله تعالى عنه ) حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن صفوان بن سليم عن نافع بن جبير عن سهل بن أبي حثمة يبلغ به النبي صلى الله عليه وسلم قال وقال سفيان مرة ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال إذا صلى أحدكم إلى سترة فليدن منها مالا يقطع الشيطان عليه صلاته قال انا سفيان عن يحيى بن سعيد سمع بشير بن يسار مولى بنى حارثة يخبر عن سهل بن أبي حثمة ووجد عبد الله بن سهل من الأنصار قتيلا في قليب من قلب خيبر فجاء عماه وأخوه إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم أخوه عبد الرحمن بن سهل وعماه حويصة ومحيصة فذهب عبد الرحمن يتكلم عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال الكبر الكبر فتكلم أحد عميه اما حويصة واما محيصة قال سفيان نسيت أيهما الكبير منهما فقال رسول الله انا وجدنا عبد الله قتيلا في قليب من قلب خيبر ثم ذكر يهود وشرهم وعداوتهم قال ليقسم منكم خمسون ان يهود قتلته قالوا كيف نقسم على ما لم نر قال فتبرئكم يهود بخمسين يحلفون انهم لم يقتلوه قالوا كيف نرضى بايمانهم وهم مشركون قال فواده رسول الله صلى الله عليه وسلم من عنده فركضتني بكرة منه قيل لسفيان في الحديث وتستحقون دم صاحبكم قال هوذا حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قال ثنا سفيان عن يحيى عن سعيد عن بشير ابن يسار عن سهل بن أبي حثمة قال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن بيع التمر بالتمر ورخص في العرايا أن تشترى بخرصها يأكلها أهلها رطبا قال سفيان قال لي يحيى بن سعيد وما علم أهل مكة بالعرايا قلت أخبرهم عطاء سمعه من جابر حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا خبيب بن عبد الرحمن بن مسعود بن نيار عن سهل بن أبي حثمة قال أتانا ونحن في مسجدنا قال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا أخرصتم فخذوا

2



ودعوا دعوا الثلث فإن لم تدعوا أو تجدوا شعبة الشاك الثلث فالربع حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا
يحيى بن سعيد ثنا شعبة قال أخبرني خبيب بن عبد الرحمن عن عبد الرحمن بن مسعود بن نيار قال أتانا
سهل بن أبي حثمة في مسجدنا فقال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا خرصتم فخذوا ودعوا دعوا الثلث
فإن لم تجدوا أو تدعوا فالربع حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قال ثنا سفيان عن عبد القدوس بن بكر بن
خنيس قال أخبرنا حجاج عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن عبد الله بن عمرو والحجاج عن محمد بن سليمان بن أبي
حثمة عن عمه سهل بن أبي حثمة قال كانت حبيبة ابنة سهل تحت ثابت بن قيس بن شماس الأنصاري
فكرهته وكان رجلا دميما فجاءت إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله انى لا رآه فلولا مخافة الله
عز وجل لبزقت في وجهه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أتردين عليه حديقته التي أصدقك قالت نعم
فأرسل إليه فردت عليه حديقته وفرق بينهما قال فكان ذلك أول خلع كان في الاسلام حدثنا عبد الله
حدثني أبي ثنا يعقوب حدثنا أبي عن ابن إسحاق حدثني بشير بن يسار عن سهل بن أبي حثمة قال خرج
عبد الله بن سهل أخو بني حارثة يعني في نفر من بني حارثة إلى خيبر يتمارون منها تمرا قال فعدى على عبد الله بن
سهل فكسرت عنقه ثم طرح في منهر من مناهر عيون خيبر وفقده أصحابه فالتمسوه حتى وجدوه فغيبوه قال
ثم قدموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فاقبل اخوه عبد الرحمن بن سهل وابنا عمه حويصة ومحيصة وهما
كانا أسن من عبد الرحمن وكان عبد الرحمن إذا أقدم القوم وصاحب الدم فتقدم لذلك فكلم رسول الله صلى
الله عليه وسلم قبل ابني عمه حويصة ومحيصة قال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم الكبر الكبر فاستأخر عبد
الرحمن وتكلم حويصة ثم تكلم محيصة ثم تكلم عبد الرحمن فقالوا يا رسول الله عدى على صحابنا فقتل وليس
بخيبر عدو الا يهود قال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم تسمون قاتلكم ثم تحلفون عليه خمسين يمينا ثم
تسلمه قال فقالوا يا رسول الله ما كنا لنحلف على ما لم نشهد قال فيحلفون لكم خمسين يمينا ويبرؤون من دم صاحبكم
قالوا يا رسول الله ما كنا لنقبل ايمان يهود ما هم فيه من الكفر أعظم من أن يحلفوا على اثم قال فوداه رسول
الله صلى الله عليه وسلم من عنده مائة ناقة قال يقول سهل فوالله ما أنسى بكرة منها حمراء ركضتني وأنا أحوزها
حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا محمد بن إدريس الشافعي قال حدثنا مالك عن ابن أبي ليلى عبد
الله بن عبد الرحمن بن سهل بن أبي حثمة ان سهل بن أبي حثمة اخبره ورجال من كبراء قومه ان رسول الله صلى
الله عليه وسلم قال لحويصة ومحيصة و عبد الرحمن أتحلفون وتستحقون دم صاحبكم قالوا لا قال فتحلف يهود قالوا
ليس بمسلمين فوداه النبي صلى الله عليه وسلم من عنده
( حديث عبد الله بن الزبير بن العوام رضى الله تعالى عنه )
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا سعيد بن يزيد يعنى أبا مسلمة قال حدثنا عبد العزيز
ابن أسيد قال سمعت رجلا قال لابن الزبير أفتنا في نبيذ الجر فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى
عنه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد القدوس بن بكر بن خنيس قال انا حجاج عن عامر بن عبد الله بن
الزبير عن أبيه قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم افتتح الصلاة فرفع يديه حتى جاوز بهما أذنيه قال قرئ
على سفيان وانا شاهد سمعت ابن عجلان وزياد بن سعد عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال رأيت
النبي صلى الله عليه وسلم هكذا وعقد ابن الزبير حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن ابن عجلان
قال حدثني عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا جلس في التشهد
وضع يده اليمنى على فخذه اليمنى ويده اليسرى على فخذه اليسرى وأشار بالسبابة ولم يجاوز بصره إشارته
حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن عطاء بن السائب عن أبي البختري عن أبي
عبيدة عن عبد الله بن الزبير عن النبي صلى الله عليه وسلم ان رجلا حلف بالله الذي لا إله إلا هو كاذبا فغفر الله له
قال شعبة من قبل التوحيد حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عبد الرحمن عن سفيان عن منصور عن مجاهد
عن يوسف عن ابن الزبير أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لرجل أنت أكبر ولد أبيك فحج عنه حدثنا عبد


ودعوا دعوا الثلث فإن لم تدعوا أو تجدوا شعبة الشاك الثلث فالربع حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد ثنا شعبة قال أخبرني خبيب بن عبد الرحمن عن عبد الرحمن بن مسعود بن نيار قال أتانا سهل بن أبي حثمة في مسجدنا فقال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا خرصتم فخذوا ودعوا دعوا الثلث فإن لم تجدوا أو تدعوا فالربع حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا قال ثنا سفيان عن عبد القدوس بن بكر بن خنيس قال أخبرنا حجاج عن عمرو بن شعيب عن أبيه عن عبد الله بن عمرو والحجاج عن محمد بن سليمان بن أبي حثمة عن عمه سهل بن أبي حثمة قال كانت حبيبة ابنة سهل تحت ثابت بن قيس بن شماس الأنصاري فكرهته وكان رجلا دميما فجاءت إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله انى لا رآه فلولا مخافة الله عز وجل لبزقت في وجهه فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم أتردين عليه حديقته التي أصدقك قالت نعم فأرسل إليه فردت عليه حديقته وفرق بينهما قال فكان ذلك أول خلع كان في الاسلام حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يعقوب حدثنا أبي عن ابن إسحاق حدثني بشير بن يسار عن سهل بن أبي حثمة قال خرج عبد الله بن سهل أخو بني حارثة يعني في نفر من بني حارثة إلى خيبر يتمارون منها تمرا قال فعدى على عبد الله بن سهل فكسرت عنقه ثم طرح في منهر من مناهر عيون خيبر وفقده أصحابه فالتمسوه حتى وجدوه فغيبوه قال ثم قدموا على رسول الله صلى الله عليه وسلم فاقبل اخوه عبد الرحمن بن سهل وابنا عمه حويصة ومحيصة وهما كانا أسن من عبد الرحمن وكان عبد الرحمن إذا أقدم القوم وصاحب الدم فتقدم لذلك فكلم رسول الله صلى الله عليه وسلم قبل ابني عمه حويصة ومحيصة قال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم الكبر الكبر فاستأخر عبد الرحمن وتكلم حويصة ثم تكلم محيصة ثم تكلم عبد الرحمن فقالوا يا رسول الله عدى على صحابنا فقتل وليس بخيبر عدو الا يهود قال فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم تسمون قاتلكم ثم تحلفون عليه خمسين يمينا ثم تسلمه قال فقالوا يا رسول الله ما كنا لنحلف على ما لم نشهد قال فيحلفون لكم خمسين يمينا ويبرؤون من دم صاحبكم قالوا يا رسول الله ما كنا لنقبل ايمان يهود ما هم فيه من الكفر أعظم من أن يحلفوا على اثم قال فوداه رسول الله صلى الله عليه وسلم من عنده مائة ناقة قال يقول سهل فوالله ما أنسى بكرة منها حمراء ركضتني وأنا أحوزها حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا محمد بن إدريس الشافعي قال حدثنا مالك عن ابن أبي ليلى عبد الله بن عبد الرحمن بن سهل بن أبي حثمة ان سهل بن أبي حثمة اخبره ورجال من كبراء قومه ان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لحويصة ومحيصة و عبد الرحمن أتحلفون وتستحقون دم صاحبكم قالوا لا قال فتحلف يهود قالوا ليس بمسلمين فوداه النبي صلى الله عليه وسلم من عنده ( حديث عبد الله بن الزبير بن العوام رضى الله تعالى عنه ) حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم ثنا سعيد بن يزيد يعنى أبا مسلمة قال حدثنا عبد العزيز ابن أسيد قال سمعت رجلا قال لابن الزبير أفتنا في نبيذ الجر فقال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم ينهى عنه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد القدوس بن بكر بن خنيس قال انا حجاج عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم افتتح الصلاة فرفع يديه حتى جاوز بهما أذنيه قال قرئ على سفيان وانا شاهد سمعت ابن عجلان وزياد بن سعد عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال رأيت النبي صلى الله عليه وسلم هكذا وعقد ابن الزبير حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن ابن عجلان قال حدثني عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا جلس في التشهد وضع يده اليمنى على فخذه اليمنى ويده اليسرى على فخذه اليسرى وأشار بالسبابة ولم يجاوز بصره إشارته حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن عطاء بن السائب عن أبي البختري عن أبي عبيدة عن عبد الله بن الزبير عن النبي صلى الله عليه وسلم ان رجلا حلف بالله الذي لا إله إلا هو كاذبا فغفر الله له قال شعبة من قبل التوحيد حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا عبد الرحمن عن سفيان عن منصور عن مجاهد عن يوسف عن ابن الزبير أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لرجل أنت أكبر ولد أبيك فحج عنه حدثنا عبد

3


الله حدثني أبي قال ثنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثني أبي عن ابن قال حدثني أبي إسحاق بن يسار قال انا
لبمكة إذ خرج علينا عبد الله بن الزبير فنهى عن التمتع بالعمرة إلى الحج وأنكر ان يكون الناس صنعوا ذلك مع
رسول الله صلى الله عليه وسلم فبلغ ذلك عبد الله بن عباس فقال وما علم ابن الزبير بهذا فليرجع إلى أمه أسماء
بنت أبي بكر فليسألها فإن لم يكن الزبير قد رجع إليها حلالا وحلت فبلغ ذلك أسماء قالت يغفر الله لابن
عباس والله لقد أفحش قد والله صدق ابن عباس لقد حلوا وأحللنا وأصابوا النساء حدثنا عبد الله حدثني أبي
قال ثنا خلف بن الوليد قال ثنا عبد الله بن المبارك قال حدثني مصعب بن ثابت ان عبد الله بن الزبير كانت
بينه وبين أخيه عمرو بن الزبير خصومة فدخل عبد الله بن الزبير على سعيد بن العاص وعمرو بن الزبير معه
على السرير فقال سعيد لعبد الله بن الزبير ههنا فقال لا قضاء رسول الله صلى الله عليه وسلم أو سنة رسول الله
صلى الله عليه وسلم ان الخصمين يقعدان بين يدي الحكم حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن نمير
قال ثنا هشام يعنى ابن عروة بن الزبير قال كان عبد الله بن الزبير يقول في دبر كل صلاة حين يسلم لا إله إلا الله
وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير لا حول ولا قوة الا بالله ولا نعبد الا إياه وله
النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون قال وكان رسول الله صلى
الله عليه وسلم يهلل بهن دبر كل صلاة حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى بن داود ثنا نافع يعنى ابن عمر عن
ابن أبي ملكية فقال ابن الزبير فما كان عمر يسمع النبي صلى الله عليه وسلم بعد هذه الآية حتى يستفهمه يعنى
قوله تعالى لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معمر بن سليمان الرقي
قال ثنا الحجاج عن فرات بن عبد الله وهو فرات القزاز عن سعيد بن جبير قال كنت جالسا عند عبد الله بن عتبة
ابن مسعود وكان ابن الزبير جعله على القضاء إذ جاءه كتاب ابن الزبير سلام عليك أما بعد فإنك كتبت تسألني
عن الجد وان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لو كنت متخذا من هذه الأمة خليلا دون ربي عز وجل لاتخذت
ابن أبي قحافة ولكنه أخي في الدين وصاحبي في الغار 7 جعل الجد أبا وأحق ما اتخذناه قول أبى بكر الصديق
رضي الله عنه حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا أبي عن ابن إسحاق قال
حدثني وهب بن كيسان مولى ابن الزبير قال سمعت عبد الله بن الزبير في يوم العيد يقول حين نصلى قبل الخطبة
ثم قام يخطب الناس يا أيها الناس كلا سنة الله وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا عبد الله حدثني أبي
قال ثنا أبو سلمة الخزاعي ثنا عبد الرحمن بن أبي الموالي قال أخبرني نافع بن ثابت عن عبد الله بن الزبير قال كان
رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا صلى العشاء ركع أربع ركعات وأوتر بسجدة ثم نام حتى يصلى بعد صلاته
بالليل حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يحيى بن سعيد عن هشام قال أخبرني أبي عن عبد الله بن الزبير
أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يحرم من الرضاع المصة والمصتان قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عارم
قال ثنا عبد الله بن المبارك قال ثنا مصعب بن ثابت قال ثنا عامر بن الزبير عن أبيه قال قدمت قبيلة
ابنة عبد العزى بن عبد أسعد من بنى مالك بن حسل على ابنتها أسماء ابنة أبى بكر بهدايا ضباب وأقط وسمن
وهي مشركة فأبت أسماء ان تقبل هديتها وتدخلها بيتها فسألت عائشة النبي صلى الله عليه وسلم فأنزل الله عز
وجل لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين إلى اخر الآية فأمرها ان تقبل هديتها وان تدخلها بيتها
قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن ابن جريج عن ابن أبي مليكة عن ابن الزبير قال إن
الذي قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم لو كنت متخذا خليلا سوى الله عز وجل حتى ألقاه لاتخذت أبا بكر
جعل الجد أبا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا حماد يعنى ابن زيد عن هشام بن عروة عن
أبيه عبد الله بن الزبير أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لكل نبي حواري وحواري الزبير وابن عمتي قال
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى ووكيع عن هشام بن عروة مرسل قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا
سليمان بن حرب قال حدثنا حماد بن زيد مرسل ليس فيه ابن الزبير قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا
هاشم بن القاسم قال ثنا ليث بن سعد قال وحدثني أبي شهاب عن عروة بن الزبير عن عبد الله بن الزبير


الله حدثني أبي قال ثنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثني أبي عن ابن قال حدثني أبي إسحاق بن يسار قال انا لبمكة إذ خرج علينا عبد الله بن الزبير فنهى عن التمتع بالعمرة إلى الحج وأنكر ان يكون الناس صنعوا ذلك مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فبلغ ذلك عبد الله بن عباس فقال وما علم ابن الزبير بهذا فليرجع إلى أمه أسماء بنت أبي بكر فليسألها فإن لم يكن الزبير قد رجع إليها حلالا وحلت فبلغ ذلك أسماء قالت يغفر الله لابن عباس والله لقد أفحش قد والله صدق ابن عباس لقد حلوا وأحللنا وأصابوا النساء حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا خلف بن الوليد قال ثنا عبد الله بن المبارك قال حدثني مصعب بن ثابت ان عبد الله بن الزبير كانت بينه وبين أخيه عمرو بن الزبير خصومة فدخل عبد الله بن الزبير على سعيد بن العاص وعمرو بن الزبير معه على السرير فقال سعيد لعبد الله بن الزبير ههنا فقال لا قضاء رسول الله صلى الله عليه وسلم أو سنة رسول الله صلى الله عليه وسلم ان الخصمين يقعدان بين يدي الحكم حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن نمير قال ثنا هشام يعنى ابن عروة بن الزبير قال كان عبد الله بن الزبير يقول في دبر كل صلاة حين يسلم لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير لا حول ولا قوة الا بالله ولا نعبد الا إياه وله النعمة وله الفضل وله الثناء الحسن لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون قال وكان رسول الله صلى الله عليه وسلم يهلل بهن دبر كل صلاة حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا موسى بن داود ثنا نافع يعنى ابن عمر عن ابن أبي ملكية فقال ابن الزبير فما كان عمر يسمع النبي صلى الله عليه وسلم بعد هذه الآية حتى يستفهمه يعنى قوله تعالى لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا معمر بن سليمان الرقي قال ثنا الحجاج عن فرات بن عبد الله وهو فرات القزاز عن سعيد بن جبير قال كنت جالسا عند عبد الله بن عتبة ابن مسعود وكان ابن الزبير جعله على القضاء إذ جاءه كتاب ابن الزبير سلام عليك أما بعد فإنك كتبت تسألني عن الجد وان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال لو كنت متخذا من هذه الأمة خليلا دون ربي عز وجل لاتخذت ابن أبي قحافة ولكنه أخي في الدين وصاحبي في الغار 7 جعل الجد أبا وأحق ما اتخذناه قول أبى بكر الصديق رضي الله عنه حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يعقوب بن إبراهيم قال حدثنا أبي عن ابن إسحاق قال حدثني وهب بن كيسان مولى ابن الزبير قال سمعت عبد الله بن الزبير في يوم العيد يقول حين نصلى قبل الخطبة ثم قام يخطب الناس يا أيها الناس كلا سنة الله وسنة رسول الله صلى الله عليه وسلم حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا أبو سلمة الخزاعي ثنا عبد الرحمن بن أبي الموالي قال أخبرني نافع بن ثابت عن عبد الله بن الزبير قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا صلى العشاء ركع أربع ركعات وأوتر بسجدة ثم نام حتى يصلى بعد صلاته بالليل حدثنا عبد الله حدثني أبي قال ثنا يحيى بن سعيد عن هشام قال أخبرني أبي عن عبد الله بن الزبير أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لا يحرم من الرضاع المصة والمصتان قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عارم قال ثنا عبد الله بن المبارك قال ثنا مصعب بن ثابت قال ثنا عامر بن الزبير عن أبيه قال قدمت قبيلة ابنة عبد العزى بن عبد أسعد من بنى مالك بن حسل على ابنتها أسماء ابنة أبى بكر بهدايا ضباب وأقط وسمن وهي مشركة فأبت أسماء ان تقبل هديتها وتدخلها بيتها فسألت عائشة النبي صلى الله عليه وسلم فأنزل الله عز وجل لا ينهاكم الله عن الذين لم يقاتلوكم في الدين إلى اخر الآية فأمرها ان تقبل هديتها وان تدخلها بيتها قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن ابن جريج عن ابن أبي مليكة عن ابن الزبير قال إن الذي قاله رسول الله صلى الله عليه وسلم لو كنت متخذا خليلا سوى الله عز وجل حتى ألقاه لاتخذت أبا بكر جعل الجد أبا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال ثنا حماد يعنى ابن زيد عن هشام بن عروة عن أبيه عبد الله بن الزبير أن النبي صلى الله عليه وسلم قال لكل نبي حواري وحواري الزبير وابن عمتي قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى ووكيع عن هشام بن عروة مرسل قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سليمان بن حرب قال حدثنا حماد بن زيد مرسل ليس فيه ابن الزبير قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هاشم بن القاسم قال ثنا ليث بن سعد قال وحدثني أبي شهاب عن عروة بن الزبير عن عبد الله بن الزبير

4


قال خاصم رجل من الأنصار الزبير إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في شراج الحرة التي يسقون بها النخل فقال
الأنصاري للزبير سرح الماء فأبى فكلم رسول الله صلى الله عليه وسلم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اسق
يا زبير ثم ارسل إلى جارك فغضب الأنصاري فقال يا رسول الله أن كان ابن عمتك فتلون وجهه ثم قال احبس
الماء حتى يبلغ إلى الجدر قال الزبير والله انى لأحسب هذه الآية نزلت في ذلك فلا وربك لا يؤمنون حتى
يحكموك فيما شجر بينهم إلى قوله ويسلموا تسليما قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال
حدثنا حماد يعنى ابن زيد قال حدثنا حبيب المعلم عن عطاء عن عبد الله بن الزبير قال قال رسول الله صلى الله
عليه وسلم صلاة في مسجدي هذا أفضل من ألف صلاة فيما سواه من المساجد الا المسجد الحرام وصلاة
في المسجد الحرام أفضل من مائة صلاة في هذا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس وعفان قالا حدثنا
حماد بن زيد قال عفان في حديثه ثنا ثابت البناني وقال يونس عن ثابت قال سمعت ابن الزبير قال عفان
يخطبنا وقال يونس وهو يخطب يقول قال محمد صلى الله عليه وسلم من لبس الحرير في الدنيا لم يلبسه في الآخرة
قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الأسود بن عامر قال حدثنا إسرائيل قال ثنا ثوير قال سمعت ابن
الزبير يقول هذا يوم عاشوراء فصوموا فان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال صوموه قال حدثنا عبد الله
حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن جريح عن أبي مليكة عن ابن الزبير قال إن الذي قال له رسول الله صلى
الله عليه وسلم لو كنت متخذا خليلا سوى الله حتى ألقاه لاتخذت أبا بكر جعل الجد أبا قال حدثنا عبد الله
حدثني أبي ثنا وكيع ثنا هشام عن أبيه عن ابن الزبير قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تحرم المصة
والمصتان قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل ثنا حجاج بن أبي عثمان ثنا أبو الزبير قال سمعت
عبد الله بن الزبير يحدث على هذا المنبر وهو يقول كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سلم في دبر الصلاة
أو الصلوات يقول لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير لا حول ولا قوة الا بالله
ولا نعبد الا إياه أهل النعمة والفضل والثناء الحسن لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم قال أنا أيوب عن عبد الله بن أبي مليكة عن عبد الله بن
الزبير ان عليا ذكر ابنة أبى جهل فبلغ النبي صلى الله عليه وسلم فقال إنها فاطمة بضعة منى يؤذيني ما آذاها
وينصبني ما أنصبها حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن سلمة بن كهيل قال سمعت
أبا الحكم قال سألت عبد الله بن الزبير عن الحر والدباء حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا جرير عن
منصور عن مجاهد عن يوسف بن الزبير عن عبد الله بن الزبير قال جاء رجل من خثعم إلى رسول الله صلى الله
عليه وسلم فقال إن أبى أدركه الاسلام وهو شيخ كبير لا يستطيع ركوب الرحل والحج مكتوب عليه أفأحج
عنه قال أنت أكبر ولده قال نعم قال أرأيت لو كان على أبيك دين فقضيته عنه أكان ذلك يجزئ عنه قال نعم
قال فاحجج عنه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو كامل ثنا حماد يعنى ابن سلمة عن أيوب عن عبد الله
ابن الزبير ان النبي صلى الله عليه وسلم وقت لأهل نجد قرنا حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال
أنا سفيان عن منصور عن مجاهد عن ابن الزبير ان زمعة كانت له جارية وكان يبطنها وكانوا يتهمونها فولدت
فقال النبي صلى الله عليه وسلم لسودة أما الميراث فله وأما أنت فاحتجبي منه يا سودة فإنه ليس لك بأخ حدثنا
عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنا ابن عيينة عن إسماعيل بن خالد عن الشعبي قال سمعت عبد الله بن
الزبير وهو مستند إلى الكعبة وهو يقول ورب هذه الكعبة لقد لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم فلانا وما
ولد من صلبه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان ثنا إسماعيل بن عياش عن هشام بن عروة عن أبيه
قال قال عبد الله بن الزبير لعبد الله بن جعفر أتذكر يوم استقبلنا النبي صلى الله عليه وسلم فحملني وتركك
وكان صلى الله عليه وسلم يستقبل بالصبيان إذا جاء من سفر حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هارون بن
معروف قال عبد الله وسمعته أنا من هارون قال حدثنا عبد الله بن وهب قال حدثني عبد الله بن الأسود
القرشي عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه ان النبي صلى الله عليه وسلم قال أعلنوا النكاح حدثنا


قال خاصم رجل من الأنصار الزبير إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم في شراج الحرة التي يسقون بها النخل فقال الأنصاري للزبير سرح الماء فأبى فكلم رسول الله صلى الله عليه وسلم قال رسول الله صلى الله عليه وسلم اسق يا زبير ثم ارسل إلى جارك فغضب الأنصاري فقال يا رسول الله أن كان ابن عمتك فتلون وجهه ثم قال احبس الماء حتى يبلغ إلى الجدر قال الزبير والله انى لأحسب هذه الآية نزلت في ذلك فلا وربك لا يؤمنون حتى يحكموك فيما شجر بينهم إلى قوله ويسلموا تسليما قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس قال حدثنا حماد يعنى ابن زيد قال حدثنا حبيب المعلم عن عطاء عن عبد الله بن الزبير قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم صلاة في مسجدي هذا أفضل من ألف صلاة فيما سواه من المساجد الا المسجد الحرام وصلاة في المسجد الحرام أفضل من مائة صلاة في هذا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يونس وعفان قالا حدثنا حماد بن زيد قال عفان في حديثه ثنا ثابت البناني وقال يونس عن ثابت قال سمعت ابن الزبير قال عفان يخطبنا وقال يونس وهو يخطب يقول قال محمد صلى الله عليه وسلم من لبس الحرير في الدنيا لم يلبسه في الآخرة قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الأسود بن عامر قال حدثنا إسرائيل قال ثنا ثوير قال سمعت ابن الزبير يقول هذا يوم عاشوراء فصوموا فان رسول الله صلى الله عليه وسلم قال صوموه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن جريح عن أبي مليكة عن ابن الزبير قال إن الذي قال له رسول الله صلى الله عليه وسلم لو كنت متخذا خليلا سوى الله حتى ألقاه لاتخذت أبا بكر جعل الجد أبا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا هشام عن أبيه عن ابن الزبير قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم لا تحرم المصة والمصتان قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل ثنا حجاج بن أبي عثمان ثنا أبو الزبير قال سمعت عبد الله بن الزبير يحدث على هذا المنبر وهو يقول كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا سلم في دبر الصلاة أو الصلوات يقول لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير لا حول ولا قوة الا بالله ولا نعبد الا إياه أهل النعمة والفضل والثناء الحسن لا إله إلا الله مخلصين له الدين ولو كره الكافرون حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم قال أنا أيوب عن عبد الله بن أبي مليكة عن عبد الله بن الزبير ان عليا ذكر ابنة أبى جهل فبلغ النبي صلى الله عليه وسلم فقال إنها فاطمة بضعة منى يؤذيني ما آذاها وينصبني ما أنصبها حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن سلمة بن كهيل قال سمعت أبا الحكم قال سألت عبد الله بن الزبير عن الحر والدباء حدثنا عبد الله حدثني أبي حدثنا جرير عن منصور عن مجاهد عن يوسف بن الزبير عن عبد الله بن الزبير قال جاء رجل من خثعم إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال إن أبى أدركه الاسلام وهو شيخ كبير لا يستطيع ركوب الرحل والحج مكتوب عليه أفأحج عنه قال أنت أكبر ولده قال نعم قال أرأيت لو كان على أبيك دين فقضيته عنه أكان ذلك يجزئ عنه قال نعم قال فاحجج عنه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو كامل ثنا حماد يعنى ابن سلمة عن أيوب عن عبد الله ابن الزبير ان النبي صلى الله عليه وسلم وقت لأهل نجد قرنا حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا سفيان عن منصور عن مجاهد عن ابن الزبير ان زمعة كانت له جارية وكان يبطنها وكانوا يتهمونها فولدت فقال النبي صلى الله عليه وسلم لسودة أما الميراث فله وأما أنت فاحتجبي منه يا سودة فإنه ليس لك بأخ حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق أنا ابن عيينة عن إسماعيل بن خالد عن الشعبي قال سمعت عبد الله بن الزبير وهو مستند إلى الكعبة وهو يقول ورب هذه الكعبة لقد لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم فلانا وما ولد من صلبه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو اليمان ثنا إسماعيل بن عياش عن هشام بن عروة عن أبيه قال قال عبد الله بن الزبير لعبد الله بن جعفر أتذكر يوم استقبلنا النبي صلى الله عليه وسلم فحملني وتركك وكان صلى الله عليه وسلم يستقبل بالصبيان إذا جاء من سفر حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هارون بن معروف قال عبد الله وسمعته أنا من هارون قال حدثنا عبد الله بن وهب قال حدثني عبد الله بن الأسود القرشي عن عامر بن عبد الله بن الزبير عن أبيه ان النبي صلى الله عليه وسلم قال أعلنوا النكاح حدثنا

5



عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن ابن سلمة انه سمع عبد الله بن أسيد قال سمعت ابن الزبير
وسأله رجل عن نبيذ الجر فقال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نبيذ الجر حدثنا عبد الله حدثني
أبي ثنا حسين بن محمد ثنا إسرائيل عن ثوير قال سمعت عبد الله بن الزبير وهو على المنبر يقول هذا يوم عاشوراء
فصوموه فان رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بصومه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا نافع بن عمر
الجمعي عن ابن أبي مليكة قال كاد الخيران أن يهلكا أبو بكر وعمر لما قدم على النبي صلى الله عليه وسلم وفد
بنى تميم أشار أحدهما بالأقرع بن حابس الحنظلي أخي بنى مجاشع وأشار الاخر بغيره قال أبو بكر لعمر إنما
أردت خلافي فقال عمر ما أردت خلافك فارتفعت أصواتهما عند النبي صلى الله عليه وسلم فنزلت يا أيها الذين
آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي إلى قوله عظيم قال ابن أبي مليكة قال ابن الزبير فكان عمر بعد ذلك
ولم يذكر ذلك عن أبيه يعنى أبا بكر إذا حدث النبي صلى الله عليه وسلم حديثه كأخي السرار لم يسمعه حتى
يستفهمه ( حديث قيس بن أبي غرزة رضى الله تعالى عنه )
حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا سفيان بن عتبة عن جامع بن أبي راشد وعاصم عن أبي وائل عن
قيس بن أبي غرزة قال كنا نسمى السماسرة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فاتنا بالبقيع فقال يا معشر
التجار فسمانا باسم أحسن من اسمنا ان البيع يحضره الحلف والكذب فشوبوه بالصدقة قال حدثنا
عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا الأعمش عن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال كنا نبتاع الأوساق
بالمدينة وكنا نسمى السماسرة قال فاتانا رسول الله صلى الله عليه وسلم فسمانا باسم هو أحسن مما كنا نسمى
به أنفسنا فقال يا معشر التجار ان هذا البيع يحضره اللغو والحلف فشوبوه بالصدقة حدثنا عبد الله
حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن مغيرة بن وائل عن قيس بن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال أتانا رسول الله صلى الله
عليه وسلم ونحن في السوق فقال إن هذه السوق يخالطها اللغو وحلف فشوبوها بصدقة قال حدثنا
عبد الله حدثنا حدثني أبي ثنا بهز قال ثنا شعبة قال حبيب بن أبي ثابت أخبرني قال سمعت أبا وائل يحدث عن قيس بن أبي
غرزة قال خرج رسول الله صلى الله صلى الله عليه وسلم ونحن نبيع الرقيق نسمى السماسرة فقال يا معشر
التجار ان بيعكم هذا يخالطه لغو وحلف فشوبوه بصدقة أو بشئ من الصدقة قال حدثنا عبد الله حدثني
أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن سفيان عن حبيب بن أبي ثابت عن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال كنا
نبيع الرقيق في السوق وكنا نسمى السماسرة فسمانا رسول الله صلى الله عليه وسلم بأحسن مما سمينا به
أنفسنا فقال يا معشر التجار ان هذا البيع يحضره اللغو والايمان فشوبوه بالصدقة قال حدثنا عبد الله
حدثني أبي ثنا أبو معاوية ثنا الأعمش عن شقيق عن قيس بن أبي غرزة قال كنا نسمى على عهد رسول الله صلى
الله عليه وسلم السماسرة فمر بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فسمانا باسم هو أحسن منه فقال يا معشر التجار
ان هذا البيع يحضره اللغو والحلف فشوبوه بالصدقة قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون
قال أنا العوام بن حوشب قال حدثني إبراهيم مولى صخير عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قال أراد
رسول الله صلى الله عليه وسلم ان ينهى عن بيع فقالوا يا رسول الله صلى الله عليه وسلم ان ينهى عن بيع فقالوا يا رسول الله انها معايشنا قال فقال لا خلاب إذا وكنا
نسمى السماسرة فذكر الحديث
( حديث أبي سريحة الغفاري حذيفة بن أسيد رضى الله تعالى عنه )
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن فرات عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد اطلع النبي
صلى الله عليه وسلم علينا ونحن نتذاكر الساعة فقال ما تذكرون قالوا نذكر الساعة فقال إنها لن تقوم حتى
ترون عشر آيات الدخان والدجال والدابة وطلوع الشمس من مغربها ونزول عيسى بن مريم ويأجوج
ومأجوج وثلاث خسوف خسف بالمشرق وخسف بالمغرب وخسف بجزيرة العرب واخر ذلك نار تخرج
من قبل تطرد الناس إلى محشرهم قال أبو عبد الرحمن سقط كلمة حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن
عمرو عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد الغفاري قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم أو قال رسول الله


عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن ابن سلمة انه سمع عبد الله بن أسيد قال سمعت ابن الزبير وسأله رجل عن نبيذ الجر فقال نهى رسول الله صلى الله عليه وسلم عن نبيذ الجر حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن محمد ثنا إسرائيل عن ثوير قال سمعت عبد الله بن الزبير وهو على المنبر يقول هذا يوم عاشوراء فصوموه فان رسول الله صلى الله عليه وسلم أمر بصومه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع ثنا نافع بن عمر الجمعي عن ابن أبي مليكة قال كاد الخيران أن يهلكا أبو بكر وعمر لما قدم على النبي صلى الله عليه وسلم وفد بنى تميم أشار أحدهما بالأقرع بن حابس الحنظلي أخي بنى مجاشع وأشار الاخر بغيره قال أبو بكر لعمر إنما أردت خلافي فقال عمر ما أردت خلافك فارتفعت أصواتهما عند النبي صلى الله عليه وسلم فنزلت يا أيها الذين آمنوا لا ترفعوا أصواتكم فوق صوت النبي إلى قوله عظيم قال ابن أبي مليكة قال ابن الزبير فكان عمر بعد ذلك ولم يذكر ذلك عن أبيه يعنى أبا بكر إذا حدث النبي صلى الله عليه وسلم حديثه كأخي السرار لم يسمعه حتى يستفهمه ( حديث قيس بن أبي غرزة رضى الله تعالى عنه ) حدثنا عبد الله حدثني أبي قال حدثنا سفيان بن عتبة عن جامع بن أبي راشد وعاصم عن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال كنا نسمى السماسرة على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم فاتنا بالبقيع فقال يا معشر التجار فسمانا باسم أحسن من اسمنا ان البيع يحضره الحلف والكذب فشوبوه بالصدقة قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا الأعمش عن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال كنا نبتاع الأوساق بالمدينة وكنا نسمى السماسرة قال فاتانا رسول الله صلى الله عليه وسلم فسمانا باسم هو أحسن مما كنا نسمى به أنفسنا فقال يا معشر التجار ان هذا البيع يحضره اللغو والحلف فشوبوه بالصدقة حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن مغيرة بن وائل عن قيس بن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال أتانا رسول الله صلى الله عليه وسلم ونحن في السوق فقال إن هذه السوق يخالطها اللغو وحلف فشوبوها بصدقة قال حدثنا عبد الله حدثنا حدثني أبي ثنا بهز قال ثنا شعبة قال حبيب بن أبي ثابت أخبرني قال سمعت أبا وائل يحدث عن قيس بن أبي غرزة قال خرج رسول الله صلى الله صلى الله عليه وسلم ونحن نبيع الرقيق نسمى السماسرة فقال يا معشر التجار ان بيعكم هذا يخالطه لغو وحلف فشوبوه بصدقة أو بشئ من الصدقة قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي عن سفيان عن حبيب بن أبي ثابت عن أبي وائل عن قيس بن أبي غرزة قال كنا نبيع الرقيق في السوق وكنا نسمى السماسرة فسمانا رسول الله صلى الله عليه وسلم بأحسن مما سمينا به أنفسنا فقال يا معشر التجار ان هذا البيع يحضره اللغو والايمان فشوبوه بالصدقة قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو معاوية ثنا الأعمش عن شقيق عن قيس بن أبي غرزة قال كنا نسمى على عهد رسول الله صلى الله عليه وسلم السماسرة فمر بنا رسول الله صلى الله عليه وسلم فسمانا باسم هو أحسن منه فقال يا معشر التجار ان هذا البيع يحضره اللغو والحلف فشوبوه بالصدقة قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون قال أنا العوام بن حوشب قال حدثني إبراهيم مولى صخير عن بعض أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم قال أراد رسول الله صلى الله عليه وسلم ان ينهى عن بيع فقالوا يا رسول الله صلى الله عليه وسلم ان ينهى عن بيع فقالوا يا رسول الله انها معايشنا قال فقال لا خلاب إذا وكنا نسمى السماسرة فذكر الحديث ( حديث أبي سريحة الغفاري حذيفة بن أسيد رضى الله تعالى عنه ) حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن فرات عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد اطلع النبي صلى الله عليه وسلم علينا ونحن نتذاكر الساعة فقال ما تذكرون قالوا نذكر الساعة فقال إنها لن تقوم حتى ترون عشر آيات الدخان والدجال والدابة وطلوع الشمس من مغربها ونزول عيسى بن مريم ويأجوج ومأجوج وثلاث خسوف خسف بالمشرق وخسف بالمغرب وخسف بجزيرة العرب واخر ذلك نار تخرج من قبل تطرد الناس إلى محشرهم قال أبو عبد الرحمن سقط كلمة حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان عن عمرو عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد الغفاري قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم أو قال رسول الله

6



صلى الله عليه وسلم يدخل الملك على النطفة بعد ما تستقر في الرحم بأربعين ليلة وقال سفيان مرة أو خمسين
وأربعين ليلة فيقول يا رب ماذا أسقى أم سعيد أذكر أم أنثى فيقول الله تبارك وتعالى فيكتبان فيقولان
ماذا أذكر أم أنثى فيقول الله عز وجل فيكتبان فيكتب عمله وأثره ومصيبته ورزقه ثم تطوى الصحيفة فلا
يزاد على ما فيها ولا تنقص قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر بن قال ثنا شعبة عن فرات عن أبي
الطفيل عن أبي سريحة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في غرفة ونحن تحتها نتحدث قال فأشرف علينا
رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ما تذكرون قالوا الساعة قال إن الساعة لن تقوم حتى ترون عشر آيات
خسف بالمشرق وخسف بالمغرب وخسف في جزيرة العرب والدخان والدجال والدابة طلوع الشمس من
مغربها ويأجوج ومأجوج ونار تخرج من قعر عدن ترحل الناس فقال شعبة سمعته وأحسبه قال تنزل
معهم حيث نزلوا وتقيل معهم حيث قالوا قال شعبة وحدثني بهذا الحديث رجل عن أبي الطفيل عن أبي
سريحة ولم يرفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال أحد هذين الرجلين نزول عيسى بن مريم وقال الآخر ريح
تلقيهم في البحر قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا سفيان عن فرات عن أبي
الطفيل عن حذيفة بن أسيد الغفاري قال أشرف علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم من غرفة ونحن نتذاكر
الساعة فقال لا تقوم الساعة حتى ترون عشر آيات طلوع الشمس من مغربها والدخان والدابة وخروج
يأجوج ومأجوج وخروج عيسى بن مريم والدجال وثلاث خسوف خسف بالمغرب وخسف بالمشرق
وخسف بجزيرة العرب ونار تخرج من قعر عدن تسوق أو تحشر الناس تبيت معهم حيث باتوا وتقيل معهم
حيث قالوا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا سعيد بن أبي عروبة و عبد الوهاب عن سعيد
عن قتادة عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد الغفاري ان رسول الله صلى الله عليه وسلم أخبر بموت النجاشي
قال فقال صلوا على أخ لكم مات بغير بلادكم قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد وأزهر بن
القاسم قالا ثنا المثنى ثنا قتادة عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد ان رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج
عليهم يوما فقالوا صلوا على صاحبكم مات بغير بلادكم قالوا من هو يا رسول الله قال صحمة النجاشي وقال أزهر
صحمة وقال أزهر أبى الطفيل الليثي عن حذيفة بن أسيد الغفاري قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا
سعيد مولى بني هاشم قال ثنا المثنى بن سعيد قال ثنا قتادة عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد ان رسول
الله صلى الله عليه وسلم جاء ذات يوم فقال صلوا على أخ لكم مات بغير أرضكم قالوا من هو يا رسول الله قال صحمة
النجاشي فقاموا فصلوا عليه
( حديث عقبة بن الحرث رضى الله تعالى عنه )
قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم قال أنا أيوب عن عبد الله بن أبي مليكة قال حدثني
عبيد بن أبي مريم عن عقبة بن الحرث قال وقد سمعته من عقبة ولكني لحديث عبيد احفظ قال تزوجت
فجاءتنا امرأة سوداء فقالت لي قد أرضعتكما فاتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقلت انى تزوجت امرأة فلانة
ابنة فلان فجاءتنا امرأة سوداء فقالت انى أرضعتكما وهي كافرة فاعرض عنى فاتيته من قبل وجهه فقلت
انها كاذبة فقال لي كيف بها وقد زعمت أنها قد أرضعتكما دعها عنك قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا
سفيان بن عيينة عن إسماعيل يعنى ابن أمية عن ابن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث تزوجت ابنة أبى إيهاب
فجاءت امرأة سوداء يعنى فذكرت انها أرضعتكما فاتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقمت بين يديه فكلمته
فاعرض عنى فقمت عن يمينه فاعرض عنى فقلت يا رسول الله إنما هي سوداء قال فكيف وقد قيل قال
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال حدثنا أبي قال ثنا أيوب عن ابن أبي ملكية قال حدثني
عقبة بن الحرث قال أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالنعيمان قد شرب الخمر فامر رسول الله صلى الله عليه
وسلم من في البيت فضربوه بالأيدي والجريد والنعال قال فكنت فيمن ضربه قال حدثنا عبد الله حدثني
أبي ثنا روح قال ثنا عمر بن سعيد بن أبي حسين قال حدثني عبد الله بن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث قال
صليت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم العصر فلما سلم قام سريعا فدخل على بعض نسائه ثم خرج ورأى ما في


صلى الله عليه وسلم يدخل الملك على النطفة بعد ما تستقر في الرحم بأربعين ليلة وقال سفيان مرة أو خمسين وأربعين ليلة فيقول يا رب ماذا أسقى أم سعيد أذكر أم أنثى فيقول الله تبارك وتعالى فيكتبان فيقولان ماذا أذكر أم أنثى فيقول الله عز وجل فيكتبان فيكتب عمله وأثره ومصيبته ورزقه ثم تطوى الصحيفة فلا يزاد على ما فيها ولا تنقص قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر بن قال ثنا شعبة عن فرات عن أبي الطفيل عن أبي سريحة قال كان رسول الله صلى الله عليه وسلم في غرفة ونحن تحتها نتحدث قال فأشرف علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال ما تذكرون قالوا الساعة قال إن الساعة لن تقوم حتى ترون عشر آيات خسف بالمشرق وخسف بالمغرب وخسف في جزيرة العرب والدخان والدجال والدابة طلوع الشمس من مغربها ويأجوج ومأجوج ونار تخرج من قعر عدن ترحل الناس فقال شعبة سمعته وأحسبه قال تنزل معهم حيث نزلوا وتقيل معهم حيث قالوا قال شعبة وحدثني بهذا الحديث رجل عن أبي الطفيل عن أبي سريحة ولم يرفعه إلى النبي صلى الله عليه وسلم فقال أحد هذين الرجلين نزول عيسى بن مريم وقال الآخر ريح تلقيهم في البحر قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا سفيان عن فرات عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد الغفاري قال أشرف علينا رسول الله صلى الله عليه وسلم من غرفة ونحن نتذاكر الساعة فقال لا تقوم الساعة حتى ترون عشر آيات طلوع الشمس من مغربها والدخان والدابة وخروج يأجوج ومأجوج وخروج عيسى بن مريم والدجال وثلاث خسوف خسف بالمغرب وخسف بالمشرق وخسف بجزيرة العرب ونار تخرج من قعر عدن تسوق أو تحشر الناس تبيت معهم حيث باتوا وتقيل معهم حيث قالوا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا سعيد بن أبي عروبة و عبد الوهاب عن سعيد عن قتادة عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد الغفاري ان رسول الله صلى الله عليه وسلم أخبر بموت النجاشي قال فقال صلوا على أخ لكم مات بغير بلادكم قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد وأزهر بن القاسم قالا ثنا المثنى ثنا قتادة عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد ان رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج عليهم يوما فقالوا صلوا على صاحبكم مات بغير بلادكم قالوا من هو يا رسول الله قال صحمة النجاشي وقال أزهر صحمة وقال أزهر أبى الطفيل الليثي عن حذيفة بن أسيد الغفاري قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سعيد مولى بني هاشم قال ثنا المثنى بن سعيد قال ثنا قتادة عن أبي الطفيل عن حذيفة بن أسيد ان رسول الله صلى الله عليه وسلم جاء ذات يوم فقال صلوا على أخ لكم مات بغير أرضكم قالوا من هو يا رسول الله قال صحمة النجاشي فقاموا فصلوا عليه ( حديث عقبة بن الحرث رضى الله تعالى عنه ) قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إسماعيل بن إبراهيم قال أنا أيوب عن عبد الله بن أبي مليكة قال حدثني عبيد بن أبي مريم عن عقبة بن الحرث قال وقد سمعته من عقبة ولكني لحديث عبيد احفظ قال تزوجت فجاءتنا امرأة سوداء فقالت لي قد أرضعتكما فاتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقلت انى تزوجت امرأة فلانة ابنة فلان فجاءتنا امرأة سوداء فقالت انى أرضعتكما وهي كافرة فاعرض عنى فاتيته من قبل وجهه فقلت انها كاذبة فقال لي كيف بها وقد زعمت أنها قد أرضعتكما دعها عنك قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سفيان بن عيينة عن إسماعيل يعنى ابن أمية عن ابن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث تزوجت ابنة أبى إيهاب فجاءت امرأة سوداء يعنى فذكرت انها أرضعتكما فاتيت النبي صلى الله عليه وسلم فقمت بين يديه فكلمته فاعرض عنى فقمت عن يمينه فاعرض عنى فقلت يا رسول الله إنما هي سوداء قال فكيف وقد قيل قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الصمد قال حدثنا أبي قال ثنا أيوب عن ابن أبي ملكية قال حدثني عقبة بن الحرث قال أتى رسول الله صلى الله عليه وسلم بالنعيمان قد شرب الخمر فامر رسول الله صلى الله عليه وسلم من في البيت فضربوه بالأيدي والجريد والنعال قال فكنت فيمن ضربه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا روح قال ثنا عمر بن سعيد بن أبي حسين قال حدثني عبد الله بن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث قال صليت مع رسول الله صلى الله عليه وسلم العصر فلما سلم قام سريعا فدخل على بعض نسائه ثم خرج ورأى ما في

7



وجوه القوم من تعاجبهم ولبس عليه قال ذكرت وأنا في الصلاة تبرا عندنا فكرهت ان يمسى أو بيت عندنا
فأمرت بقسمته قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو أحمد الزبيري قال ثنا عمر بن سعيد عن ابن أبي مليكة
عن عقبة بن الحرث قال انصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم حين صلى العصر فذكر معناه قال حدثنا
عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن ابن جريح عن ابن أبي مليكة قال حدثني عقبة بن الحرث أو سمعته منه
انه تزوج أم يحيى ابنة أبى إيهاب فجاءت امرأة سوداء فقالت قد أرضعتكما فذكرت ذلك لرسول الله صلى الله
عليه وسلم فاعرض عين فتنحيت فذكرته له فقال فكيف وقد زعمت أن قد أرضعتكما فنهاه عنها حدثنا عبد الله
حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال انا ابن جريح قال انا عبد الله بن عبيد الله بن أبي ملكية ان عقبة بن الحرث بن عامر
أخبره أو سمعه منه ان لم يكن خصه به انه نكح ابنة أبى إيهاب فقالت أمة سوداء قد أرضعتكما فجئت النبي صلى الله
عليه وسلم فذكرت ذلك له فاعرض عنى فجئت فذكرت له فقال فكيف وقد زعمت أن قد أرضعتكما فنهاه عنها
قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سليمان بن حرب وعفان قالا ثنا وهيب بن خالد قال عفان في حديثه
قال ثنا أيوب عن عبد الله بن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى بالنعيمان أو ابن
النعيمان وهو سكران قال فاشتد على رسول الله صلى الله عليه وسلم وأمر من في البيت أن يضربوه فضربوه
قال عفان في حديثه فشق على رسول الله صلى الله عليه وسلم مشقة شديدة قال عقبة فكنت فيمن ضربه
* ( حديث أوس بن أبي أوس الثقفي وهو بن حذيفة رضى الله تعالى عنه ) *
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشيم عن يعلى بن عطاء عن أبيه عن أوس بن أبي أوس الثقفي قال رأيت
رسول الله صلى الله عليه وسلم أتى كظامة قوم فتوضأ قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن
شعبة عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس عن جده انه كان يؤتى بنعليه وهو يصلى فيلبسهما ويقول انى
رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلى في نعليه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى عن شعبة قال
ثنا يعلى بن أمية عن أوس بن أبي أوس قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم توضأ ومسح على نعليه ثم قام
إلى الصلاة قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس
عن جده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى في نعليه واستوكف ثلاثا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا
محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن النعمان قال سمعت أوسا يقول أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في وفد
ثقيف فكنا في قبة فقام من كان فيها غيري وغير رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاء رجل فساره فقال اذهب
فاقتله ثم قال أليس يشهد أن لا إله إلا الله قال بلى ولكنه يقولها تعوذا فقال رده ثم قال أمرت أن أقاتل الناس
حتى يقولوا لا إله إلا الله فإذا قالوها حرمت على دماؤهم وأموالهم الا بحقها فقلت لشعبة أليس في الحديث ثم
قال أليس يشهد ان لا إله إلا الله وانى رسول الله قال شعبة أظنها معها وما أدرى قال حدثنا عبد الله حدثني
أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا ابن جريح عن عمر بن محمد عن سعيد بن أبي هلال عن محمد بن سعيد عن أوس بن أبي
أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا كان يوم الجمعة فغسل أحدكم رأسه واغتسل ثم غدا أو ابتكر
ثم دنا فاستمع وانصت كان له بكل خطوة كصيام سنة وقيام سنة قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا
حسين بن علي الجعفي عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أبي أوس قال قال
رسول الله صلى الله عليه وسلم من أفضل أيامكم يوم الجمعة فيه خلق ادم وفيه قبض وفيه النفخة وفيه الصعقة
فأكثروا على من الصلاة فيه فان صلاتكم معروضة على فقالوا يا رسول الله كيف تعرض عليك صلاتنا وقد
أرمت يعنى وقد بليت قال إن الله عز وجل حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء صلوات الله عليهم قال
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن بكر السهمي قال ثنا حاتم بن أبي صغيرة عن النعمان بن سالم
ان عمرو بن أوس أخبره ان أباه أوسا أخبره قال انا لقعود عند رسول الله صلى الله عليه وسلم في الصفة وهو
يقص علينا ويذكرنا إذا جاء رجل فساره فقال اذهبوا فاقتلوه قال فلما ولى الرجل دعاه رسول الله صلى الله
عليه وسلم قال أيشهد ان لا إله إلا الله قال الرجل نعم نعم يا رسول الله فقال اذهبوا فخلوا سبيله فإنما أمرت ان


وجوه القوم من تعاجبهم ولبس عليه قال ذكرت وأنا في الصلاة تبرا عندنا فكرهت ان يمسى أو بيت عندنا فأمرت بقسمته قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو أحمد الزبيري قال ثنا عمر بن سعيد عن ابن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث قال انصرف رسول الله صلى الله عليه وسلم حين صلى العصر فذكر معناه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن ابن جريح عن ابن أبي مليكة قال حدثني عقبة بن الحرث أو سمعته منه انه تزوج أم يحيى ابنة أبى إيهاب فجاءت امرأة سوداء فقالت قد أرضعتكما فذكرت ذلك لرسول الله صلى الله عليه وسلم فاعرض عين فتنحيت فذكرته له فقال فكيف وقد زعمت أن قد أرضعتكما فنهاه عنها حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال انا ابن جريح قال انا عبد الله بن عبيد الله بن أبي ملكية ان عقبة بن الحرث بن عامر أخبره أو سمعه منه ان لم يكن خصه به انه نكح ابنة أبى إيهاب فقالت أمة سوداء قد أرضعتكما فجئت النبي صلى الله عليه وسلم فذكرت ذلك له فاعرض عنى فجئت فذكرت له فقال فكيف وقد زعمت أن قد أرضعتكما فنهاه عنها قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا سليمان بن حرب وعفان قالا ثنا وهيب بن خالد قال عفان في حديثه قال ثنا أيوب عن عبد الله بن أبي مليكة عن عقبة بن الحرث أن النبي صلى الله عليه وسلم أتى بالنعيمان أو ابن النعيمان وهو سكران قال فاشتد على رسول الله صلى الله عليه وسلم وأمر من في البيت أن يضربوه فضربوه قال عفان في حديثه فشق على رسول الله صلى الله عليه وسلم مشقة شديدة قال عقبة فكنت فيمن ضربه * ( حديث أوس بن أبي أوس الثقفي وهو بن حذيفة رضى الله تعالى عنه ) * حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشيم عن يعلى بن عطاء عن أبيه عن أوس بن أبي أوس الثقفي قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم أتى كظامة قوم فتوضأ قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن سعيد عن شعبة عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس عن جده انه كان يؤتى بنعليه وهو يصلى فيلبسهما ويقول انى رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلى في نعليه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى عن شعبة قال ثنا يعلى بن أمية عن أوس بن أبي أوس قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم توضأ ومسح على نعليه ثم قام إلى الصلاة قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس عن جده أن رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى في نعليه واستوكف ثلاثا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن النعمان قال سمعت أوسا يقول أتيت رسول الله صلى الله عليه وسلم في وفد ثقيف فكنا في قبة فقام من كان فيها غيري وغير رسول الله صلى الله عليه وسلم فجاء رجل فساره فقال اذهب فاقتله ثم قال أليس يشهد أن لا إله إلا الله قال بلى ولكنه يقولها تعوذا فقال رده ثم قال أمرت أن أقاتل الناس حتى يقولوا لا إله إلا الله فإذا قالوها حرمت على دماؤهم وأموالهم الا بحقها فقلت لشعبة أليس في الحديث ثم قال أليس يشهد ان لا إله إلا الله وانى رسول الله قال شعبة أظنها معها وما أدرى قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرزاق قال أنا ابن جريح عن عمر بن محمد عن سعيد بن أبي هلال عن محمد بن سعيد عن أوس بن أبي أوس عن النبي صلى الله عليه وسلم قال إذا كان يوم الجمعة فغسل أحدكم رأسه واغتسل ثم غدا أو ابتكر ثم دنا فاستمع وانصت كان له بكل خطوة كصيام سنة وقيام سنة قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسين بن علي الجعفي عن عبد الرحمن بن يزيد بن جابر عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أبي أوس قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من أفضل أيامكم يوم الجمعة فيه خلق ادم وفيه قبض وفيه النفخة وفيه الصعقة فأكثروا على من الصلاة فيه فان صلاتكم معروضة على فقالوا يا رسول الله كيف تعرض عليك صلاتنا وقد أرمت يعنى وقد بليت قال إن الله عز وجل حرم على الأرض أن تأكل أجساد الأنبياء صلوات الله عليهم قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الله بن بكر السهمي قال ثنا حاتم بن أبي صغيرة عن النعمان بن سالم ان عمرو بن أوس أخبره ان أباه أوسا أخبره قال انا لقعود عند رسول الله صلى الله عليه وسلم في الصفة وهو يقص علينا ويذكرنا إذا جاء رجل فساره فقال اذهبوا فاقتلوه قال فلما ولى الرجل دعاه رسول الله صلى الله عليه وسلم قال أيشهد ان لا إله إلا الله قال الرجل نعم نعم يا رسول الله فقال اذهبوا فخلوا سبيله فإنما أمرت ان

8


أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله فإذا فعلوا ذلك حرمت على دماؤهم وأموالهم الا بحقها قال
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن عبد الله الأنصاري قال ثنا أبو يونس حاتم بن أبي صغيرة قال
حدثني النعمان بن سالم ان عمرو بن أوس أخبره عن أبيه أوس قال انا لقعود عند رسول الله صلى الله عليه
وسلم يحدثنا ويوصينا إذ أتاه رجل فذكر مثله قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز بن أسد ثنا حماد
ابن سلمة أنا يعلى بن عطاء عن أوس بن أبي يوما فمسح على النعلين فقلت له أتمسح
عليهما فقال هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعل قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد
الرحمن بن مهدي ثنا عبد الله بن الطائفي عن عثمان بن عبد الله بن أوس الثقفي عن جده أوس
ابن حذيفة قال كنت في الوفد الذين أتوا النبي صلى الله عليه وسلم أسلموا من ثقيف من بنى مالك أنزلنا في قبة
له فكان يختلف إلينا بين بيوته وبين المسجد فإذا صلى العشاء الآخرة انصرف إلينا ولا نبرح حتى يحدثنا
ويشتكي قريشا ويشتكي أهل مكة ثم يقول لا سواء كنا بمكة مستذلين ومستضعفين فلما خرجنا إلى
المدينة كانت سجال الحرب علينا ولنا فمكث عنا ليلة لم يأتنا حتى طال ذلك علينا بعد العشاء قال قلنا
ما أمكثك عنا يا رسول الله قال طرأ على حزب من القرآن فأردت أن لا أخرج حتى أقضيه قال فسألنا أصحاب
رسول الله صلى الله عليه وسلم حين أصبحنا قال قلنا كيف تحزبون القرآن قالوا نحزبه ثلاث سور وخمس
سور وسبع سور وتسع سور واحدى عشرة سورة وثلاث عشرة سورة وحزب المفصل من قاف حتى يختم
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال حدثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس عن جده
ان رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى في نعليه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن شريك عن
يعلى بن عطاء عن أوس بن أبي أوس عن أبيه ان النبي صلى الله عليه وسلم توضأ ومسح على نعليه قال حدثنا
عبد الله حدثني أبي ثنا بهز ثنا شعبة ثنا بن الحجاج عن النعمان بن سالم ابن أبي أوس كان يصلى
ويومئ إلى نعليه وهو في الصلاة فيأخذها فينتعلهما ويصلى فيهما ويقول كان رسول الله صلى الله عليه
وسلم يصلى في نعليه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن ابن أبي
أوس عن جده أوس قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم توضأ واستوكف ثلاثا أي غسل كفيه قال حدثنا
عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون أنا شعبة بن الحجاج عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس عن جده أوس
قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم توضأ فاستوكف ثلاثا يعنى غسل يديه ثلاثا فقلت لشعبة أدخلهما
في الاناء أو غسلهما خارجا قال لا أدرى قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن علي الجعفي قال ثنا
به عبد الرحمن بن يزيد عن جابر بن عبد الله عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أبي أوس قال رسول
الله صلى الله عليه وسلم من غسل واغتسل وغدا وابتكر فدنا وانصت ولم يلغ كان له بكل خطوة كاجر سنة
صيامها وقيامها قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن آدم ثنا ابن المبارك عن الأوزاعي عن حسان
ابن عطية عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أبي أوس الثقفي قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم
يقول من غسل واغتسل يوم الجمعة وبكر وابتكر ومشى ولم يركب فدنا من الامام فاستمع ولم يلغ كان له بكل
خطوة عمل سنة أجر صيامها وقيامها قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إبراهيم بن إسحاق قال ثنا ابن
المبارك عن الأوزاعي قال ثنا حسان بن عطية قال حدثني أبو الأشعث الصنعاني قال حدثني أوس بن أبي أوس


أقاتل الناس حتى يشهدوا أن لا إله إلا الله فإذا فعلوا ذلك حرمت على دماؤهم وأموالهم الا بحقها قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن عبد الله الأنصاري قال ثنا أبو يونس حاتم بن أبي صغيرة قال حدثني النعمان بن سالم ان عمرو بن أوس أخبره عن أبيه أوس قال انا لقعود عند رسول الله صلى الله عليه وسلم يحدثنا ويوصينا إذ أتاه رجل فذكر مثله قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز بن أسد ثنا حماد ابن سلمة أنا يعلى بن عطاء عن أوس بن أبي يوما فمسح على النعلين فقلت له أتمسح عليهما فقال هكذا رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يفعل قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عبد الرحمن بن مهدي ثنا عبد الله بن الطائفي عن عثمان بن عبد الله بن أوس الثقفي عن جده أوس ابن حذيفة قال كنت في الوفد الذين أتوا النبي صلى الله عليه وسلم أسلموا من ثقيف من بنى مالك أنزلنا في قبة له فكان يختلف إلينا بين بيوته وبين المسجد فإذا صلى العشاء الآخرة انصرف إلينا ولا نبرح حتى يحدثنا ويشتكي قريشا ويشتكي أهل مكة ثم يقول لا سواء كنا بمكة مستذلين ومستضعفين فلما خرجنا إلى المدينة كانت سجال الحرب علينا ولنا فمكث عنا ليلة لم يأتنا حتى طال ذلك علينا بعد العشاء قال قلنا ما أمكثك عنا يا رسول الله قال طرأ على حزب من القرآن فأردت أن لا أخرج حتى أقضيه قال فسألنا أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم حين أصبحنا قال قلنا كيف تحزبون القرآن قالوا نحزبه ثلاث سور وخمس سور وسبع سور وتسع سور واحدى عشرة سورة وثلاث عشرة سورة وحزب المفصل من قاف حتى يختم حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال حدثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس عن جده ان رسول الله صلى الله عليه وسلم صلى في نعليه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع عن شريك عن يعلى بن عطاء عن أوس بن أبي أوس عن أبيه ان النبي صلى الله عليه وسلم توضأ ومسح على نعليه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا بهز ثنا شعبة ثنا بن الحجاج عن النعمان بن سالم ابن أبي أوس كان يصلى ويومئ إلى نعليه وهو في الصلاة فيأخذها فينتعلهما ويصلى فيهما ويقول كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلى في نعليه حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس عن جده أوس قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم توضأ واستوكف ثلاثا أي غسل كفيه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يزيد بن هارون أنا شعبة بن الحجاج عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس عن جده أوس قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم توضأ فاستوكف ثلاثا يعنى غسل يديه ثلاثا فقلت لشعبة أدخلهما في الاناء أو غسلهما خارجا قال لا أدرى قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا حسن بن علي الجعفي قال ثنا به عبد الرحمن بن يزيد عن جابر بن عبد الله عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أبي أوس قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من غسل واغتسل وغدا وابتكر فدنا وانصت ولم يلغ كان له بكل خطوة كاجر سنة صيامها وقيامها قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا يحيى بن آدم ثنا ابن المبارك عن الأوزاعي عن حسان ابن عطية عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أبي أوس الثقفي قال رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول من غسل واغتسل يوم الجمعة وبكر وابتكر ومشى ولم يركب فدنا من الامام فاستمع ولم يلغ كان له بكل خطوة عمل سنة أجر صيامها وقيامها قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا إبراهيم بن إسحاق قال ثنا ابن المبارك عن الأوزاعي قال ثنا حسان بن عطية قال حدثني أبو الأشعث الصنعاني قال حدثني أوس بن أبي أوس

9



الثقفي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر مثله الا أنه قال ثم غدا وابتكر قال حدثنا عبد الله
حدثني أبي ثنا علي بن إسحاق قال أنا علي بن المبارك قال أنا عبد الرحمن بن يزيد بن جابر قال حدثني عبد
الرحمن الدمشقي قال حدثني أوس بن أوس الثقفي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه
وسلم وذكر الجمعة فقال من غسل أو اغتسل ثم غدا وابتكر وخرج يمشى ولم يركب ثم دنا من الامام فانصت ولم
يلغ كان له كاجر سنة صيامها وقيامها قال وزعم يحيى بن الحرث انه حفظ عن أبي الأشعث أنه قال له بكل
خطوة كاجر سنة صيامها وقيامها قال يحيى ولم أسمعه يقول مشى ولم يركب قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا
الحكم بن نافع قال ثنا إسماعيل بن عياش عن راشد بن داود الصنعاني عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس
ابن أوس الثقفي عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من اغتسل يوم الجمعة وغسل ثم ابتكر وغدا إلى المسجد ثم
جلس قريبا من الامام حتى ينصت كان له بكل خطوة خطاها عمل سنة صيامها وقيامها حدثنا عبد الله
حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس قال كان جدي أوس
أحيانا يصلى فيشير إلى وهو في الصلاة فاعطيه نعليه ويقول رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلى في نعليه
قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو أحمد الزبيري قال ثنا سفيان عن عبد الله بن عيسى عن يحيى بن
الحرث عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أوس الثقفي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من غسل
واغتسل ثم غدا فابتكر وجلس من الامام قريبا فاستمع وانصت كان بكل خطوة أجر سنة صيامها وقيامها قال
حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا شعبة قال ثنا النعمان بن سالم سمعت فلانا أوس جده
قال كان جدي يقول لي وهو في الصلاة يومئ إلى ناولني النعلين فأناولهما إياه فيلبسهما ويصلى فيهما ويقول
رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلى في نعليه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن حفص
وحسين بن محمد قالا ثنا شعبة عن النعمان بن سالم قال سمعت عمرو بن أوس يحدث عن جده أوس بن أبي
أوس انه رأى النبي صلى الله عليه وسلم يتوضأ فاستوكف ثلاثا قال قلت أي شئ استوكف ثلاثا قال غسل
يديه ثلاثا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الفضل بن دكين قال ثنا شريك عن يعلى بن عطاء عن أوس بن أبي
أوس قال كنت مع أبي على ماء من مياه العرب فتوضأ ومسح على نعليه فقيل له فقال على ما أزيدك على ما رأيت
رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنع
* ( حديث أبي رزين العقيلي لقيط بن عامر بن المنتفق رضى الله تعالى عنه ) *
قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشيم قال أنا يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمة أبى رزين قال قال
رسول الله صلى الله عليه وسلم الرؤيا على رجل طائر ما لم تعبر فإذا عبرت وقعت قال والرؤيا جزء من ستة
وأربعين جزأ من النبوة قال وأحسبه قال لا يقصها الا على واد أو ذي رأى حدثنا عبد الله أبي ثنا
بهز قال ثنا حماد بن سلمة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمه أبى رزين عن النبي صلى الله عليه وسلم
قال الرؤيا معلقة برجل طائر ما لم يحدث بها صاحبها فإذا حدث بها وقعت ولا تحدثوا بها الا عالما أو ناصحا
أو لبيبا والرؤيا الصالحة جزء من أربعين جزأ من النبوة حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا
شعبة عن النعمان بن سالم عن عمرو بن أوس عن أبي رزين العقيلي انه اتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال إن
أبى شيخ كبير لا يستطيع الحج ولا العمرة ولا الظعن قال حج عن أبيك واعتمر قال حدثنا عبد الله حدثني أبي


الثقفي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم فذكر مثله الا أنه قال ثم غدا وابتكر قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن إسحاق قال أنا علي بن المبارك قال أنا عبد الرحمن بن يزيد بن جابر قال حدثني عبد الرحمن الدمشقي قال حدثني أوس بن أوس الثقفي قال سمعت رسول الله صلى الله عليه وسلم وذكر الجمعة فقال من غسل أو اغتسل ثم غدا وابتكر وخرج يمشى ولم يركب ثم دنا من الامام فانصت ولم يلغ كان له كاجر سنة صيامها وقيامها قال وزعم يحيى بن الحرث انه حفظ عن أبي الأشعث أنه قال له بكل خطوة كاجر سنة صيامها وقيامها قال يحيى ولم أسمعه يقول مشى ولم يركب قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الحكم بن نافع قال ثنا إسماعيل بن عياش عن راشد بن داود الصنعاني عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس ابن أوس الثقفي عن النبي صلى الله عليه وسلم قال من اغتسل يوم الجمعة وغسل ثم ابتكر وغدا إلى المسجد ثم جلس قريبا من الامام حتى ينصت كان له بكل خطوة خطاها عمل سنة صيامها وقيامها حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا محمد بن جعفر قال ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن ابن أبي أوس قال كان جدي أوس أحيانا يصلى فيشير إلى وهو في الصلاة فاعطيه نعليه ويقول رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلى في نعليه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا أبو أحمد الزبيري قال ثنا سفيان عن عبد الله بن عيسى عن يحيى بن الحرث عن أبي الأشعث الصنعاني عن أوس بن أوس الثقفي قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم من غسل واغتسل ثم غدا فابتكر وجلس من الامام قريبا فاستمع وانصت كان بكل خطوة أجر سنة صيامها وقيامها قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا عفان قال ثنا شعبة قال ثنا النعمان بن سالم سمعت فلانا أوس جده قال كان جدي يقول لي وهو في الصلاة يومئ إلى ناولني النعلين فأناولهما إياه فيلبسهما ويصلى فيهما ويقول رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصلى في نعليه قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا علي بن حفص وحسين بن محمد قالا ثنا شعبة عن النعمان بن سالم قال سمعت عمرو بن أوس يحدث عن جده أوس بن أبي أوس انه رأى النبي صلى الله عليه وسلم يتوضأ فاستوكف ثلاثا قال قلت أي شئ استوكف ثلاثا قال غسل يديه ثلاثا قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا الفضل بن دكين قال ثنا شريك عن يعلى بن عطاء عن أوس بن أبي أوس قال كنت مع أبي على ماء من مياه العرب فتوضأ ومسح على نعليه فقيل له فقال على ما أزيدك على ما رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يصنع * ( حديث أبي رزين العقيلي لقيط بن عامر بن المنتفق رضى الله تعالى عنه ) * قال حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا هشيم قال أنا يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمة أبى رزين قال قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الرؤيا على رجل طائر ما لم تعبر فإذا عبرت وقعت قال والرؤيا جزء من ستة وأربعين جزأ من النبوة قال وأحسبه قال لا يقصها الا على واد أو ذي رأى حدثنا عبد الله أبي ثنا بهز قال ثنا حماد بن سلمة عن يعلى بن عطاء عن وكيع بن عدس عن عمه أبى رزين عن النبي صلى الله عليه وسلم قال الرؤيا معلقة برجل طائر ما لم يحدث بها صاحبها فإذا حدث بها وقعت ولا تحدثوا بها الا عالما أو ناصحا أو لبيبا والرؤيا الصالحة جزء من أربعين جزأ من النبوة حدثنا عبد الله حدثني أبي ثنا وكيع قال ثنا شعبة عن النعمان بن سالم عن عمرو بن أوس عن أبي رزين العقيلي انه اتى النبي صلى الله عليه وسلم فقال إن أبى شيخ كبير لا يستطيع الحج ولا العمرة ولا الظعن قال حج عن أبيك واعتمر قال حدثنا عبد الله حدثني أبي

10

لا يتم تسجيل الدخول!