إسم الكتاب : المسند ( عدد الصفحات : 391)


مسند
الإمام الشافعي
حبر الأئمة وإمام الأئمة
الامام أبي عبد الله محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه
صححت هذه النسخة بكل على النسخة المطبوعة
في مطبعة بولاق الأميرية والنسخة المطبوعة في بلاد الهند
دار الكتب العلمية بيروت - لبنان


مسند الإمام الشافعي حبر الأئمة وإمام الأئمة الامام أبي عبد الله محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه صححت هذه النسخة بكل على النسخة المطبوعة في مطبعة بولاق الأميرية والنسخة المطبوعة في بلاد الهند دار الكتب العلمية بيروت - لبنان

1


جميع الحقوق محفوظة
بيروت - لبنان


جميع الحقوق محفوظة بيروت - لبنان

2


بسم الله الرحمن الرحيم
نبذة عن الشافعي رحمه الله
الحمد لله رب العالمين . وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .
هذا كتاب المسند للشافعي .
وكفى الشافعي فخرا انه الشافعي
- ان هذا الرجل لم يظهر مثله في علماء الاسلام ، في فقه الكتاب والسنة ،
ونفوذ النظر فيهما ودقة الاستنباط . مع قوة العارضة ، ونور البصيرة ، والابداع
في إقامة الحجة وإفحام مناظره . فصيح اللسان ، ناصع البيان ، في الذروة العليا
من البلاغة . تأدب بأدب البادية ، وأخذ العلوم والمعارف عن أهل الحضر ، حتى
سما عن كل عالم قبله وبعده . نبغ في الحجاز ، وكان إلى علمائه مرجع الرواية
والسنة ، وكانوا أساطين العلم في فقه القرآن ، ولم يكن الكثير منهم أهل لسن
وجدل ، وكادوا يعجزون عن مناظرة أهل الرأي ، فجاء هذا الشاب يناظر
وينافح ، ويعرف كيف يقوم بحجته ، وكيف يلزم أهل الرأي وجوب اتباع
السنة ، وكيف يثبت لهم الحجة في خبر الواحد ، وكيف يفصل للناس طرق فهم
الكتاب على ما عرف من بيان العرب وفصاحتهم ، وكيف يدلهم على الناسخ
والمنسوخ من الكتاب والسنة ، وعلى الجمع بين ما ظاهره التعارض فيهما أو في
أحدهما ، حتى سماه أهل مكة " ناصر الحديث " . وتواترت أخباره إلى علماء
الاسلام في عصره ، فكانوا يفدون إلى مكة للحج ، يناظرونه ويأخذون عنه في


بسم الله الرحمن الرحيم نبذة عن الشافعي رحمه الله الحمد لله رب العالمين . وصلى الله على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .
هذا كتاب المسند للشافعي .
وكفى الشافعي فخرا انه الشافعي - ان هذا الرجل لم يظهر مثله في علماء الاسلام ، في فقه الكتاب والسنة ، ونفوذ النظر فيهما ودقة الاستنباط . مع قوة العارضة ، ونور البصيرة ، والابداع في إقامة الحجة وإفحام مناظره . فصيح اللسان ، ناصع البيان ، في الذروة العليا من البلاغة . تأدب بأدب البادية ، وأخذ العلوم والمعارف عن أهل الحضر ، حتى سما عن كل عالم قبله وبعده . نبغ في الحجاز ، وكان إلى علمائه مرجع الرواية والسنة ، وكانوا أساطين العلم في فقه القرآن ، ولم يكن الكثير منهم أهل لسن وجدل ، وكادوا يعجزون عن مناظرة أهل الرأي ، فجاء هذا الشاب يناظر وينافح ، ويعرف كيف يقوم بحجته ، وكيف يلزم أهل الرأي وجوب اتباع السنة ، وكيف يثبت لهم الحجة في خبر الواحد ، وكيف يفصل للناس طرق فهم الكتاب على ما عرف من بيان العرب وفصاحتهم ، وكيف يدلهم على الناسخ والمنسوخ من الكتاب والسنة ، وعلى الجمع بين ما ظاهره التعارض فيهما أو في أحدهما ، حتى سماه أهل مكة " ناصر الحديث " . وتواترت أخباره إلى علماء الاسلام في عصره ، فكانوا يفدون إلى مكة للحج ، يناظرونه ويأخذون عنه في

3


حياة شيوخ ، حتى إن أحمد بن حنبل جلس معه مرة ، فجاء أحد إخوانه يعتب
عليه أن ترك مجلس ابن عيينة - شيخ الشافعي ، ويجلس إلى هذا الاعرابي ! فقال
له أحمد : " اسكت ، إنك إن فاتك حديث بعلو وجدته بنزول ، وإن فاتك
عقل هذا أخاف أن لا تجده ، ما رأيت أحدا أفقه في كتاب الله من هذا الفتى " .
وحتى يقول داود بن علي لا ظاهري الامام في كتاب مناقب الشافعي : " قال لي
إسحق بن راهويه : ذهبت أنا وأحمد بن حنبل إلى الشافعي بمكة فسألته عن
أشياء ، فوجدته فصيحا حسن الأدب ، فلما فارقناه أعلمني جماعة من أهل
الفهم بالقرآن أنه كان أعلم الناس في زمانه بمعاني القرآن ، وأنه قد أوتي فيه
فهما ، فلو كنت عرفته للزمته ، قال داود : ورأيته يتأسف على ما فاته منه " .
وحتى يقول أحمد بن حنبل : " لولا الشافعي ما عرفناه فقه الحديث " .
ثم يدخل العراق ، دار الخلافة وعاصمة الدولة ( 1 ) ، فيأخذ عن أهل الرأي
علمهم ورأيهم ، وينظر فيه ، ويجادلهم ويحاجهم ، يزداد بذلك بصرا بالفقه ،
ونصرا للسنة ، حتى يقول أبو الوليد المكي الفقيه موسى بن أبي الجارود : " كنا
نتحدث نحن وأصحابنا من أهل مكة أن الشافعي أخذ كتب ابن جريح ( 2 ) عن
أربعة أنفس : عن مسلم بن خالد ، وسعيد بن سالم ، وهذان فقيهان ، وعن
عبد المجيد بن العزيز بن أبي رواد ، وكان أعلمهم بابن جريج ، وعن عبد الله
بن الحرث المخزومي ، وكان من الاثبات ، وانتهت رياسة الفقه بالمدينة إلى مالك
بن أنس ، رحل إليه ولازمه وأخذ عنه ، وانتهت رياسة الفقه بالعراق إلى أبي
حنيفة ، فأخذ عن صاحبه محمد بن الحسن جملا ليس فيها شئ إلا وقد سمعه
عليه ، فاجتمع له علم أهل الرأي وعلم أهل الحديث ، فتصرف في ذلك ، حتى
أصل الأصول ، وقعد القواعد ، وأذعن له الموافق والمخالف ، واشتهر أمره .
وعلا ذكره ، وارتفع قدره ، حتى صار منه ما صار " .


حياة شيوخ ، حتى إن أحمد بن حنبل جلس معه مرة ، فجاء أحد إخوانه يعتب عليه أن ترك مجلس ابن عيينة - شيخ الشافعي ، ويجلس إلى هذا الاعرابي ! فقال له أحمد : " اسكت ، إنك إن فاتك حديث بعلو وجدته بنزول ، وإن فاتك عقل هذا أخاف أن لا تجده ، ما رأيت أحدا أفقه في كتاب الله من هذا الفتى " .
وحتى يقول داود بن علي لا ظاهري الامام في كتاب مناقب الشافعي : " قال لي إسحق بن راهويه : ذهبت أنا وأحمد بن حنبل إلى الشافعي بمكة فسألته عن أشياء ، فوجدته فصيحا حسن الأدب ، فلما فارقناه أعلمني جماعة من أهل الفهم بالقرآن أنه كان أعلم الناس في زمانه بمعاني القرآن ، وأنه قد أوتي فيه فهما ، فلو كنت عرفته للزمته ، قال داود : ورأيته يتأسف على ما فاته منه " .
وحتى يقول أحمد بن حنبل : " لولا الشافعي ما عرفناه فقه الحديث " .
ثم يدخل العراق ، دار الخلافة وعاصمة الدولة ( 1 ) ، فيأخذ عن أهل الرأي علمهم ورأيهم ، وينظر فيه ، ويجادلهم ويحاجهم ، يزداد بذلك بصرا بالفقه ، ونصرا للسنة ، حتى يقول أبو الوليد المكي الفقيه موسى بن أبي الجارود : " كنا نتحدث نحن وأصحابنا من أهل مكة أن الشافعي أخذ كتب ابن جريح ( 2 ) عن أربعة أنفس : عن مسلم بن خالد ، وسعيد بن سالم ، وهذان فقيهان ، وعن عبد المجيد بن العزيز بن أبي رواد ، وكان أعلمهم بابن جريج ، وعن عبد الله بن الحرث المخزومي ، وكان من الاثبات ، وانتهت رياسة الفقه بالمدينة إلى مالك بن أنس ، رحل إليه ولازمه وأخذ عنه ، وانتهت رياسة الفقه بالعراق إلى أبي حنيفة ، فأخذ عن صاحبه محمد بن الحسن جملا ليس فيها شئ إلا وقد سمعه عليه ، فاجتمع له علم أهل الرأي وعلم أهل الحديث ، فتصرف في ذلك ، حتى أصل الأصول ، وقعد القواعد ، وأذعن له الموافق والمخالف ، واشتهر أمره .
وعلا ذكره ، وارتفع قدره ، حتى صار منه ما صار " .

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) دخل الشافعي بغداد ثلاث مرات ، الأولى وهو شاب سنة 184 أو قبلها في خلافة هارون
الرشيد ، والثانية في سنة 195 ومكث سنتين ، والثالثة سنة 198 فأقام أشهرا ، ثم خرج إلى مصر ،
( 2 ) انتهت رياسة الفقه بمكة إلى ابن جريج .

( 1 ) دخل الشافعي بغداد ثلاث مرات ، الأولى وهو شاب سنة 184 أو قبلها في خلافة هارون الرشيد ، والثانية في سنة 195 ومكث سنتين ، والثالثة سنة 198 فأقام أشهرا ، ثم خرج إلى مصر ، ( 2 ) انتهت رياسة الفقه بمكة إلى ابن جريج .

4


ثم دخل مصر في السنة 199 فأقام بها إلى أن مات ، يعلم الناس السنة وفقه
السنة والكتاب ، ويناظر مخالفيه ويحاجهم ، وأكثرهم من أتباع شيخه مالك بن
أنس ، وكانوا متعصبين لمذهبه ، فبهرهم الشافعي بعلمه وهديه وعقله ، رأوا
رجلا لم تر الأعين مثله فلزموا مجلسه ، يفيدون منه علم الكتاب وعلم
الحديث ، ويأخذون عنه اللغة والأنساب والشعر ، ويفيدهم في بعض وقته في
الطب ، ثم يتعلمون منه أدب الجدل والمناظرة ، ويؤلف الكتب بخطه ، فيقرؤن
عليه ما ينسخونه منها ، أو يملي عليهم بعضها إملاء ، فرجع أكثرهم عما كانوا
يتعصبون له ، وتعلموا منه الاجتهاد ونبذ التقليد ، فملا الشافعي طباق
الأرض علما .
ومات ودفن بمصر ، وقبره معروف مشهور إلى الان ، وعاش 54 سنة ،
ولد سنة 150 بغزة ، ومات ليلة الجمعة ودفن يوم الجمعة بعد العصر آخر يوم من
رجب سنة 204 . رحمه الله


ثم دخل مصر في السنة 199 فأقام بها إلى أن مات ، يعلم الناس السنة وفقه السنة والكتاب ، ويناظر مخالفيه ويحاجهم ، وأكثرهم من أتباع شيخه مالك بن أنس ، وكانوا متعصبين لمذهبه ، فبهرهم الشافعي بعلمه وهديه وعقله ، رأوا رجلا لم تر الأعين مثله فلزموا مجلسه ، يفيدون منه علم الكتاب وعلم الحديث ، ويأخذون عنه اللغة والأنساب والشعر ، ويفيدهم في بعض وقته في الطب ، ثم يتعلمون منه أدب الجدل والمناظرة ، ويؤلف الكتب بخطه ، فيقرؤن عليه ما ينسخونه منها ، أو يملي عليهم بعضها إملاء ، فرجع أكثرهم عما كانوا يتعصبون له ، وتعلموا منه الاجتهاد ونبذ التقليد ، فملا الشافعي طباق الأرض علما .
ومات ودفن بمصر ، وقبره معروف مشهور إلى الان ، وعاش 54 سنة ، ولد سنة 150 بغزة ، ومات ليلة الجمعة ودفن يوم الجمعة بعد العصر آخر يوم من رجب سنة 204 . رحمه الله

5


اللهم صل على محمد كلما ذكره الذاكرون وصل على محمد كلما غفل
عن ذكره الغافلون


اللهم صل على محمد كلما ذكره الذاكرون وصل على محمد كلما غفل عن ذكره الغافلون

6



بسم الله الرحمن الرحيم
باب
ما خرج من كتاب الوضوء )
أخبرنا الإمام أبو عبد الله محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه أخبرنا
مالك بن أنس عن صفوان بن سليم عن سعيد بن سلمة رجل من آل ابن
الأزرق أن المغيرة بن أبي بردة وهو من بنى عبد الدار أخبره أنه سمع أبا
هريرة رضي الله عنه يقول سأل رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله إنا
نركب البحر ونحمل معنا القليل
من الماء فإن توضأنا به عطشنا أفنتوضأ بماء البحر
فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( هو الطهور ماؤه الحل ميتته )
أنبأنا الثقة عن الوليد بن كثير عن محمد ابن عباد بن جعفر عن عبد الله بن عبد الله
بن عمر عن أبيه أن رسول الله
صلى الله عليه وسلم قال ( إذا كان الماء قلتين لم
يحمل نجسا أو خبثا )
أخبرنا مالك عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي
هريرة رضي الله عنه أن
رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إذا شرب الكلب من إناء أحدكم فليغسله سبع مرات )
أخبرنا سفيان ابن عيينة عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة رضى


بسم الله الرحمن الرحيم باب ما خرج من كتاب الوضوء ) أخبرنا الإمام أبو عبد الله محمد بن إدريس الشافعي رضي الله عنه أخبرنا مالك بن أنس عن صفوان بن سليم عن سعيد بن سلمة رجل من آل ابن الأزرق أن المغيرة بن أبي بردة وهو من بنى عبد الدار أخبره أنه سمع أبا هريرة رضي الله عنه يقول سأل رجل رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال يا رسول الله إنا نركب البحر ونحمل معنا القليل من الماء فإن توضأنا به عطشنا أفنتوضأ بماء البحر فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم ( هو الطهور ماؤه الحل ميتته ) أنبأنا الثقة عن الوليد بن كثير عن محمد ابن عباد بن جعفر عن عبد الله بن عبد الله بن عمر عن أبيه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إذا كان الماء قلتين لم يحمل نجسا أو خبثا ) أخبرنا مالك عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إذا شرب الكلب من إناء أحدكم فليغسله سبع مرات ) أخبرنا سفيان ابن عيينة عن أبي الزناد عن الأعرج عن أبي هريرة رضى

7


الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليغسله سبع
مرات ) .
أنبأنا ابن عيينة عن أيوب بن أبي تميمة عن ابن سيرين عن أبي هريرة
رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليغسله
سبع مرات أولاهن أو أخراهن بالتراب )
أخبرنا سفيان بن عيينة عن هشام عن فاطمة عن أسماء قالت سألت
النبي صلى الله عليه وسلم عن دم الحيضة يصيب الثوب فقال ( حتيه ثم اقرصيه بالماء ثم رشيه
وصلى فيه )
أخبرنا الربيع عن الشافعي في أول الكتاب
ثنا سفيان بن عيينة أخبرنا هشام بن عروة أنه سمع امرأته فاطمة بنت
المنذر تقول سمعت جدتي أسماء بنت أبي بكر تقول سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن دم
الحيضة فذكر مثله .
أخبرنا مالك عن هشام بن عروة عن
فاطمة بنت المنذر عن أسماء ابنة أبى
بكر قالت سألت امرأة رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله أرأيت إحدانا إذا
أصاب ثوبها الدم من الحيضة كيف تصنع ؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم لها ( إذا أصاب ثوب
إحداكن الدم من الحيضة فلتقرصه ثم لتنضحه بالماء ثم تصل فيه )
أخبرنا سعيد بن سالم عن ابن أبي حبيبة أو ابن حبيبة عن داود بن
الحصين عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه سئل أنتوضأ بما أفضلت الحمر قال ( نعم وبما أفضلت السباع كلها )


الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليغسله سبع مرات ) .
أنبأنا ابن عيينة عن أيوب بن أبي تميمة عن ابن سيرين عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إذا ولغ الكلب في إناء أحدكم فليغسله سبع مرات أولاهن أو أخراهن بالتراب ) أخبرنا سفيان بن عيينة عن هشام عن فاطمة عن أسماء قالت سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن دم الحيضة يصيب الثوب فقال ( حتيه ثم اقرصيه بالماء ثم رشيه وصلى فيه ) أخبرنا الربيع عن الشافعي في أول الكتاب ثنا سفيان بن عيينة أخبرنا هشام بن عروة أنه سمع امرأته فاطمة بنت المنذر تقول سمعت جدتي أسماء بنت أبي بكر تقول سألت النبي صلى الله عليه وسلم عن دم الحيضة فذكر مثله .
أخبرنا مالك عن هشام بن عروة عن فاطمة بنت المنذر عن أسماء ابنة أبى بكر قالت سألت امرأة رسول الله صلى الله عليه وسلم فقالت يا رسول الله أرأيت إحدانا إذا أصاب ثوبها الدم من الحيضة كيف تصنع ؟ فقال النبي صلى الله عليه وسلم لها ( إذا أصاب ثوب إحداكن الدم من الحيضة فلتقرصه ثم لتنضحه بالماء ثم تصل فيه ) أخبرنا سعيد بن سالم عن ابن أبي حبيبة أو ابن حبيبة عن داود بن الحصين عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه سئل أنتوضأ بما أفضلت الحمر قال ( نعم وبما أفضلت السباع كلها )

8


أخبرنا مالك عن إسحاق بن عبد الله عن حميدة بنت عبيد بن رفاعة عن
كبشة بنت كعب بن مالك وكانت تحت ابن أبي قتادة أو أبى قتادة ( الشك من الربيع )
أن أبا قتادة دخل فسكبت له وضوءا فجاءت هرة فشربت منه قالت فرآني أنظر إليه
فقال أتعجبين يا بنت أخي ؟ إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إنها ليست بنجس إنها من
الطوافين عليكم أو الطوافات )
أنبأنا الثقة عن يحيى بن أبي كثير عن عبد الله أبى قتادة عن أبيه عن
النبي صلى الله عليه وسلم مثله أو مثل معناه :
أخبرنا سفيان عن الزهري عن عروة عن عائشة رضي الله عنها أن رسول
الله صلى الله عليه وسلم كان يغتسل من القدح وهو الفرق وكنت أغتسل أنا وهو من إناء
واحد
أخبرنا مالك عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه كان يقول إن
الرجال والنساء كانوا يتوضؤون في زمان النبي صلى الله عليه وسلم جميعا .
أخبرنا مالك عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت
كنت أغتسل أنا والنبي صلى الله عليه وسلم من إناء واحد .
أخبرنا ابن عيينة عن عمرو بن دينار عن أبي الشعشاء عن ابن عباس
عن ميمونة رضي الله عنها أنها كانت تغتسل هي والنبي صلى الله عليه وسلم من إناء واحد :
أخبرنا سفيان عن عاصم عن معاذة العدوية عن عائشة رضي الله عنها
قالت كنت أغتسل أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم من إناء واحد فربما قلت له أبق لي
أبق لي .


أخبرنا مالك عن إسحاق بن عبد الله عن حميدة بنت عبيد بن رفاعة عن كبشة بنت كعب بن مالك وكانت تحت ابن أبي قتادة أو أبى قتادة ( الشك من الربيع ) أن أبا قتادة دخل فسكبت له وضوءا فجاءت هرة فشربت منه قالت فرآني أنظر إليه فقال أتعجبين يا بنت أخي ؟ إن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إنها ليست بنجس إنها من الطوافين عليكم أو الطوافات ) أنبأنا الثقة عن يحيى بن أبي كثير عن عبد الله أبى قتادة عن أبيه عن النبي صلى الله عليه وسلم مثله أو مثل معناه :
أخبرنا سفيان عن الزهري عن عروة عن عائشة رضي الله عنها أن رسول الله صلى الله عليه وسلم كان يغتسل من القدح وهو الفرق وكنت أغتسل أنا وهو من إناء واحد أخبرنا مالك عن نافع عن ابن عمر رضي الله عنهما أنه كان يقول إن الرجال والنساء كانوا يتوضؤون في زمان النبي صلى الله عليه وسلم جميعا .
أخبرنا مالك عن هشام بن عروة عن أبيه عن عائشة رضي الله عنها قالت كنت أغتسل أنا والنبي صلى الله عليه وسلم من إناء واحد .
أخبرنا ابن عيينة عن عمرو بن دينار عن أبي الشعشاء عن ابن عباس عن ميمونة رضي الله عنها أنها كانت تغتسل هي والنبي صلى الله عليه وسلم من إناء واحد :
أخبرنا سفيان عن عاصم عن معاذة العدوية عن عائشة رضي الله عنها قالت كنت أغتسل أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم من إناء واحد فربما قلت له أبق لي أبق لي .

9


أخبرنا مالك عن ابن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس
رضي الله عنهما أنه قال مر النبي صلى الله عليه وسلم بشاة ميتة قد كان أعطاها مولاة لميمونة
زوج النبي صلى الله عليه وسلم قال ( فهلا انتفعتم بجلدها ؟ ) قالوا يا رسول الله صلى الله إنها ميتة قال ( إنما
حرم أكلها )
أخبرنا الربيع أنبأنا الشافعي أنبأنا ابن عيينة عن الزهري عن عبيد الله
بن عبد الله عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم ( ما على أهل هذه لو أخذوا
إهابها فدبغوه فانتفعوا به ) قالوا يا رسول الله إنها ميتة قال ( إنما حرم أكلها )
أخبرنا سفيان بن عيينة عن زيد بن أسلم أنه سمع ابن وعلة سمع ابن عباس
رضي الله عنهما سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول ( أيما اهاب دبغ فقد طهر )
أخبرنا مالك عن زيد بن أسلم عن ابن وعلة عن ابن عباس رضي الله عنهما
أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( إذا دبغ الاهاب فقد طهر )
أخبرنا مالك عن ابن قسيط عن محمد بن عبد الرحمن بن ثوبا عن أمه
عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر أن يستمتع بجلود الميتة إذا
دبغت .
أخبرنا مالك عن نافع عن زيد بن عبد الله بن عمر عن عبد الله بن عبد
الرحمن بن أبي بكر الصديق عن أم سلمة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال
( الذي يشرب في آنية الفضة إنما يجرجر في بطنه نار جهنم )
أخبرنا ابن عيينة عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه
أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إذا استيقظ أحدكم من نومه فلا يغمس يده في الاناء


أخبرنا مالك عن ابن شهاب عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس رضي الله عنهما أنه قال مر النبي صلى الله عليه وسلم بشاة ميتة قد كان أعطاها مولاة لميمونة زوج النبي صلى الله عليه وسلم قال ( فهلا انتفعتم بجلدها ؟ ) قالوا يا رسول الله صلى الله إنها ميتة قال ( إنما حرم أكلها ) أخبرنا الربيع أنبأنا الشافعي أنبأنا ابن عيينة عن الزهري عن عبيد الله بن عبد الله عن ابن عباس رضي الله عنهما عن النبي صلى الله عليه وسلم ( ما على أهل هذه لو أخذوا إهابها فدبغوه فانتفعوا به ) قالوا يا رسول الله إنها ميتة قال ( إنما حرم أكلها ) أخبرنا سفيان بن عيينة عن زيد بن أسلم أنه سمع ابن وعلة سمع ابن عباس رضي الله عنهما سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول ( أيما اهاب دبغ فقد طهر ) أخبرنا مالك عن زيد بن أسلم عن ابن وعلة عن ابن عباس رضي الله عنهما أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( إذا دبغ الاهاب فقد طهر ) أخبرنا مالك عن ابن قسيط عن محمد بن عبد الرحمن بن ثوبا عن أمه عن عائشة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم أمر أن يستمتع بجلود الميتة إذا دبغت .
أخبرنا مالك عن نافع عن زيد بن عبد الله بن عمر عن عبد الله بن عبد الرحمن بن أبي بكر الصديق عن أم سلمة رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم قال ( الذي يشرب في آنية الفضة إنما يجرجر في بطنه نار جهنم ) أخبرنا ابن عيينة عن الزهري عن أبي سلمة عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال ( إذا استيقظ أحدكم من نومه فلا يغمس يده في الاناء

10

لا يتم تسجيل الدخول!