إسم الكتاب : المهذب البارع ( عدد الصفحات : 575)


المهذب البارع
في
شرح المختصر النافع
تأليف
العلامة جمال الدين أبي العباس أحمد بن محمد بن فهد الحلي
757 - 841 ه‍
تحقيق : الحجة الشيخ مجتبى العراقي
الجزء الثاني
مؤسسة النشر الإسلامي
التابعة لجماعة المدرسين بقم المشرفة


المهذب البارع في شرح المختصر النافع تأليف العلامة جمال الدين أبي العباس أحمد بن محمد بن فهد الحلي 757 - 841 ه‍ تحقيق : الحجة الشيخ مجتبى العراقي الجزء الثاني مؤسسة النشر الإسلامي التابعة لجماعة المدرسين بقم المشرفة

1


المهذب البارع
( ج 2 )
المؤلف : العلامة جمال الدين أحمد بن محمد بن فهد الحلي
المحقق : الحاج آقا مجتبى العراقي
الموضوع : فقه
طبع ونشر : مؤسسة النشر الإسلامي
المطبوع : 3000 نسخة
التاريخ : جمادى الأولى 1411 ه‍ . ق
مؤسسة النشر الإسلامي
التابعة لجماعة المدرسين بقم المشرفة


المهذب البارع ( ج 2 ) المؤلف : العلامة جمال الدين أحمد بن محمد بن فهد الحلي المحقق : الحاج آقا مجتبى العراقي الموضوع : فقه طبع ونشر : مؤسسة النشر الإسلامي المطبوع : 3000 نسخة التاريخ : جمادى الأولى 1411 ه‍ . ق مؤسسة النشر الإسلامي التابعة لجماعة المدرسين بقم المشرفة

2


< فهرس الموضوعات >
كتاب الصوم
< / فهرس الموضوعات >
كتاب الصوم


< فهرس الموضوعات > كتاب الصوم < / فهرس الموضوعات > كتاب الصوم

3


< صفحة فارغة > صفحة بيضاء < / صفحة فارغة >


< صفحة فارغة > صفحة بيضاء < / صفحة فارغة >

4


كتاب الصوم
< فهرس الموضوعات >
وفيه بيان أمور :
الأول : الصوم
في تعريف الصوم
< / فهرس الموضوعات >
وهو يستدعي بيان أمور :
الأول : الصوم
وهو الكف عن المفطرات مع النية ، ويكفي في شهر رمضان نية
القربة ، وغيره يفتقر إلى التعيين



كتاب الصوم < فهرس الموضوعات > وفيه بيان أمور :
الأول : الصوم في تعريف الصوم < / فهرس الموضوعات > وهو يستدعي بيان أمور :
الأول : الصوم وهو الكف عن المفطرات مع النية ، ويكفي في شهر رمضان نية القربة ، وغيره يفتقر إلى التعيين

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) صام النهار ، قام قائم الظهيرة ، وماء صائم ، أي ساكن " أقرب الموارد ج 1 لغة صوم " .
( 2 ) إلى هنا مقتبس من المبسوط ، لاحظ ج 1 ص 265 .

( 1 ) صام النهار ، قام قائم الظهيرة ، وماء صائم ، أي ساكن " أقرب الموارد ج 1 لغة صوم " . ( 2 ) إلى هنا مقتبس من المبسوط ، لاحظ ج 1 ص 265 .

5





--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) المبسوط : ج 1 كتاب الصوم ص 265 .
( 2 ) المقنعة : باب ماهية الصيام ص 49 س 4 .
( 3 ) جمل العلم والعمل : ص 89 فصل في حقيقة الصوم س 3 .
( 4 ) شرايع الإسلام : كتاب الصوم . . . الأول الصوم وهو الكف . . .
( 5 ) المختصر النافع : كتاب الصوم ، الأول الصوم وهو الكف . . .

( 1 ) المبسوط : ج 1 كتاب الصوم ص 265 . ( 2 ) المقنعة : باب ماهية الصيام ص 49 س 4 . ( 3 ) جمل العلم والعمل : ص 89 فصل في حقيقة الصوم س 3 . ( 4 ) شرايع الإسلام : كتاب الصوم . . . الأول الصوم وهو الكف . . . ( 5 ) المختصر النافع : كتاب الصوم ، الأول الصوم وهو الكف . . .

6





--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) قال في القواعد ما لفظه " وشرعا توطين النفس على الامتناع عن المفطرات مع النية " لاحظ
ص 63 .
( 2 ) المبسوط : ج 1 كتاب الصوم ، فصل في ذكر النية وبيان أحكامها في الصوم ص 278 س 17 .
( 3 ) البقرة : 183 و 184

( 1 ) قال في القواعد ما لفظه " وشرعا توطين النفس على الامتناع عن المفطرات مع النية " لاحظ ص 63 . ( 2 ) المبسوط : ج 1 كتاب الصوم ، فصل في ذكر النية وبيان أحكامها في الصوم ص 278 س 17 . ( 3 ) البقرة : 183 و 184

7





--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) تفسير الصافي : ج 1 في تفسيره لآية 183 من سورة البقرة ، وجوامع الجامع : ص 33 س 21 في
تفسير للآية .

( 1 ) تفسير الصافي : ج 1 في تفسيره لآية 183 من سورة البقرة ، وجوامع الجامع : ص 33 س 21 في تفسير للآية .

8





--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) رواه العامة والخاصة بعنوان ( قيل ) : لاحظ تفسير الصافي : في تفسيره لآية 183 من سورة البقرة ،
وتفسير أنوار التنزيل وأسرار التأويل ( تفسير البيضاوي ) : في تفسيره للآية المتقدمة . وجامع البيان في تفسير
القرآن للطبري ج 2 ص 77 في تفسيره للآية إلى غير ذلك من مظانها .
( 2 ) جوامع الجامع : ص 33 ص 31 في تفسيره لآية ( 183 ) من سورة البقرة .
( 3 ) التهذيب ج 4 ( 40 ) باب فرض الصيام ص 152 ، الحديث 4 .
( 4 ) رواه أئمة أهل الحديث وأرباب الصحاح والسنن ، لاحظ التهذيب : ج 4 ( 40 ) باب فرض
الصيام ص 152 ، الحديث 3 ، وسنن ابن ماجة : ج 2 كتاب الأدب ( 58 ) باب فضل العمل ص 1256
الحديث 3823 ، ولفظه " عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه ( وآله ) وسلم كل عمل ابن
دم يضاعف له الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف قال الله سبحانه إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي
به " ومسند أحمد بن حنبل : ج 2 ص 232 و 234 و 257 إلى غير ذلك .

( 1 ) رواه العامة والخاصة بعنوان ( قيل ) : لاحظ تفسير الصافي : في تفسيره لآية 183 من سورة البقرة ، وتفسير أنوار التنزيل وأسرار التأويل ( تفسير البيضاوي ) : في تفسيره للآية المتقدمة . وجامع البيان في تفسير القرآن للطبري ج 2 ص 77 في تفسيره للآية إلى غير ذلك من مظانها . ( 2 ) جوامع الجامع : ص 33 ص 31 في تفسيره لآية ( 183 ) من سورة البقرة . ( 3 ) التهذيب ج 4 ( 40 ) باب فرض الصيام ص 152 ، الحديث 4 . ( 4 ) رواه أئمة أهل الحديث وأرباب الصحاح والسنن ، لاحظ التهذيب : ج 4 ( 40 ) باب فرض الصيام ص 152 ، الحديث 3 ، وسنن ابن ماجة : ج 2 كتاب الأدب ( 58 ) باب فضل العمل ص 1256 الحديث 3823 ، ولفظه " عن أبي هريرة قال : قال رسول الله صلى الله عليه ( وآله ) وسلم كل عمل ابن دم يضاعف له الحسنة بعشر أمثالها إلى سبعمائة ضعف قال الله سبحانه إلا الصوم فإنه لي وأنا أجزي به " ومسند أحمد بن حنبل : ج 2 ص 232 و 234 و 257 إلى غير ذلك .

9


< فهرس الموضوعات >
في نية النذر المعين
< / فهرس الموضوعات >
وفي النذر المعين تردد ،



< فهرس الموضوعات > في نية النذر المعين < / فهرس الموضوعات > وفي النذر المعين تردد ،

--------------------------------------------------------------------------

( 1 ) التهذيب : ج 4 ( 40 ) باب فرض الصيام ص 151 الحديث 1 .
( 2 ) التهذيب : ج 4 ( 40 ) باب فرض الصيام ص 151 الحديث 1 .
( 3 ) المبسوط : ج 1 كتاب الصوم ، فصل في ذكر النية وبيان أحكامها في الصوم ص 276 س 14 .
( 4 ) الخلاف : كتاب الصوم : مسائل النية : مسألة 4 قال : ويكفي أن ينوي أنه يصوم متقربا به إلى الله
تعالى .
( 5 ) كتاب السرائر : كتاب الصيام ص 83 س 22 قال بعد نقل قول الشيخ في المبسوط والخلاف
ما لفظه : " والذي ذكره في مسائل الخلاف هو الصحيح إذا زاد فيه واجبا الخ "
( 6 ) المختلف : كتاب الصوم ص 41 س 15 قال بعد نقل قول ابن إدريس وتضعيفه : " نعم استدراكه
للوجوب حسن جيد إذ لا بد منه " .

( 1 ) التهذيب : ج 4 ( 40 ) باب فرض الصيام ص 151 الحديث 1 . ( 2 ) التهذيب : ج 4 ( 40 ) باب فرض الصيام ص 151 الحديث 1 . ( 3 ) المبسوط : ج 1 كتاب الصوم ، فصل في ذكر النية وبيان أحكامها في الصوم ص 276 س 14 . ( 4 ) الخلاف : كتاب الصوم : مسائل النية : مسألة 4 قال : ويكفي أن ينوي أنه يصوم متقربا به إلى الله تعالى . ( 5 ) كتاب السرائر : كتاب الصيام ص 83 س 22 قال بعد نقل قول الشيخ في المبسوط والخلاف ما لفظه : " والذي ذكره في مسائل الخلاف هو الصحيح إذا زاد فيه واجبا الخ " ( 6 ) المختلف : كتاب الصوم ص 41 س 15 قال بعد نقل قول ابن إدريس وتضعيفه : " نعم استدراكه للوجوب حسن جيد إذ لا بد منه " .

10

لا يتم تسجيل الدخول!